Sunday, October 21, 2018
اخر المستجدات

3 صفات يتسم بها كل المديرين التنفيذيين الناجحين.. فما هي؟


3 صفات يتسم بها كل المديرين التنفيذيين الناجحين.. فما هي؟

| طباعة | خ+ | خ-

يُقال إن وصفة النجاح التي استخدمها كل المديرين التنفيذيين ورواد الأعمال مكونة من الشغف، والتركيز، والعمل الجاد، إلا أن روبرت فرانك، خبير الثراء والمؤلف صاحب الكتب أكثر مبيعًا، لديه رأي آخر.

حسب فرانك فإن هناك 3 صفات رئيسية يتسم بها كل رجال الأعمال والمديرين التنفيذيين الناجحين مثل جيف بيزوس، إيلون ماسك، وستيف جوبز وغيرهم.

قال فرانك، في مقابلة مع شبكة سي إن بي سي، إنه اكتشف أن الأشخاص الناجحين جدًا لديهم 3 صفات رئيسية ساعدتهم على تحقيق ما وصلوا إليه حتى الآن، وهي تختلف كثيرًا عن الأشياء المتعارف عليها والتي يعتبرها البعض السمات الرئيسية لتحقيق النجاح.

1- التفكير خارج الصندوق

قال فرانك إن المديرين التنفيذيين ورجال الأعمال الناجحين يفكرون دائمًا خارج الصندوق من أجل العثور على حلول للمشاكل، ولا يتركون الاخفاقات التي يتعرضون لها تمنعهم من العمل على حل المشاكل، ولا يخافون من النجاح الذي حققه أشخاص آخرين في نفس المجال.

وحسب فرانك فإن السبب الذي جعل جيف بيزوس، مؤسس شركة أمازون الإلكترونية وأغنى رجل في العالم، ينجح في إعادة ابتكار تجارة التجزئة هو أنه لم يبدأ بالعمل في سلسلة متاجر مايسيز، وما جعل إيلون ماسك، المدير التنفيذي والمؤسس لشركة تسلا للسيارات الإلكترونية، ينجح في إعادة ابتكار السيارات هو أنه لم يبدأ في شركة جنرال موتورز.

يقول فرانك: “كل هؤلاء الرجال أخبروني أن أفضل ما حققوه في صناعتهم حتى الآن، هو أنهم تمكنوا من تحقيق ما لم يمكن توقعه”.

2- الهوس بأفكارهم ورؤيتهم

ثانيًا، هؤلاء الأشخاص لديهم هوس بأفكارهم، بغض النظر عما يقوله الآخرون. يقول فرانك: “عندما يكون لديك فكرة أو رؤية معينة، سيقول لك الجميع إنك مُخطئ وأنها فكرة غير موفقة، وإذا اخبروك بالعكس، ستشعر أنها ليست فكرة سديدة”.

يقول فرانك إن التفاني المُطلق رغم المشاكل والصعوبات يساعدهم على التركيز، ويمكنهم من تحقيق أهدافهم في نهاية المطاف.

ويوضح أن هؤلاء الأشخاص شخصيات استحواذية لديها هوس بأفكارها ومشاريعها، ولا يستطيعون التخلي عما يفكرون فيه بسهولة.

3- الرغبة في القيام بالأشياء بطريقة مختلفة

أخيرًا، وربما الأكثر أهمية هو أنهم جميعًا يرغبون في القيام بالأمور بطريقة مختلفة. يقول فرانك: “الكثير من هؤلاء الأشخاص يحاولون القيام بكل الأعمال بطريقة مختلفة، سواء كان ذلك يتعلق بطريقتهم في إعداد كوب شاي أو التخطيط لتنفيذ مشروع كبير، فكل ما يهمهم هو تنفيذ الأمور بطريقة مختلفة”.

ولم ينتج ذلك عن التعلم أو الممارسة، إذ يشير فرانك إلى أن الرغبة في القيام بالأمور بطريقة مختلفة تكون طبيعة بعض الأشخاص الناجحين، وأنهم يفعلون ذلك بالفطرة.

ويقول سكوت جالاوي، رجل الأعمال والأستاذ الجامعي في جامعة نيويورك ستيرن، إن الأشخاص الناجحين لديهم استعداد تام للاستثمار في هدفهم النهائي، بغض النظر عن المخاطر التي قد تواجههم.

وحسب جالاوي، فإنه من بين السمات الرئيسية التي تجمع بين مؤسسي الشركات الناجحة والكبيرة مثل أمازون وآبل وفيسبوك وجوجل هو قدرة مؤسسيها على التعامل مع المخاطر أيا كان شكلها.