Sunday, May 19, 2019
اخر المستجدات

6 علامات تشير إلى ضرورة ترك عملك الحالي


| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم /غزة

يعتبر قرار ترك العمل من أصعب القرارات التي يتخذها الموظف وغالباً ما يترك الموظفين أعمالهم بعد تقييم منطقي لوضعهم الوظيفي أو نتيجة لوجود فرصة وظيفية أفضل معروضة عليهم، في هذا المقال سنعرفك على بعض العلامات التي تشير إلى ضرورة ترك عملك والبحث عن عمل آخر:

ليس لديك رغبة في العمل: إن انعدام الرغبة في العمل والتباطؤ خلال قيامك بمهام وظيفتك يعني أن هذه الوظيفة لم تعد تناسبك وعليك البحث عن وظيفة أفضل تحبها وتستطيع القيام بالمهام فيها.

الشعور بالملل الدائم من العمل: إن عدم وجود رغبة في العمل سيجعلك تشعر بالملل من الوظيفة وستفقد المتعة في أداء المهام المطلوبة منك وهذا بالتأكيد سيؤثر بشكل سلبي على أدائك للمهام في هذه الوظيفة.

انخفاض الإنتاجية: انخفاض إنتاجيتك في العمل وتفوق زملائك عليك في أداء المهام مؤشر خطير على فشلك في أداء المهام المطلوبة منك في هذه الوظيفة ومن الأفضل أن تبحث عن وظيفة أخرى تجد نفسك فيها.

إدارة الشركة لا تهتم بك: قد يكون إهمال الشركة لك رسالة موجهة لك لمغادرة الشركة كأن لا تدعوك إدارة الشركة للاجتماعات أو لا توجه لك أي مكافأة أو شكر على المهام التي تؤديها وأحياناً عدم مناقشتك في الأخطاء التي ترتكبها لتدل على عدم اكتراثها بك أبداً.

تشعر بأنك لن تتطور في هذه الوظيفة: إن كان لديك شعور بأنك لن تتطور في هذه الوظيفة سواء على الصعيد المهني أو الصعيد المالي فمن الأفضل أن تبحث عن وظيفة أخرى تطور نفسك فيها كأن تحصل على ترقية في المنصب الوظيفي أو تستطيع ادخار جزء من دخلك فيها أو على الأقل اكتساب مهارات جديدة.

أنت منعزل عن زملائك في العمل ولديك الكثير من المشاكل معهم: لا شك في أن التعاون مع الزملاء في العمل وبناء علاقات معهم ووجود المودة بينك وبينهم كلها أمور تساعدك على الإبداع وتحسن من إنتاجيتك وتزيد من الرضا الوظيفي لديك، إما إن كان الموظف منعزلاً عن زملائه في العمل ولديه مشاكل عديدة معهم فستتحول وظيفته إلى جحيم وبالتأكيد لن يستطيع الاستمرار في هذه الوظيفة لذلك من الأفضل أن يبادر في ترك وظيفته والبحث عن شركة يمكن فيها بناء علاقات أفضل مع الزملاء.