الأحد 28 / فبراير / 2021

أبو سيف: أزمة الرواتب ستحسم نهائيا في فبراير المقبل

أبو سيف: أزمة الرواتب ستحسم نهائيا في فبراير المقبل
وزير الثقافة الدكتور عاطف أبو سيف

قال وزير الثقافة في الحكومة الفلسطينية الدكتور عاطف أبو سيف، اليوم الأحد، إن هناك إرادة سياسية جادة لحل كافة مشاكل قطاع غزة ، مؤكدا أنه في راتب شهر فبراير سيكون موضوع أزمة الرواتب قد حُسم بشكلٍ نهائي.

وأضاف أبو سيف في حديث مع إذاعة (زمن) المحلية :” أهلنا في قطاع غزة يعانون من مشاكل عدة أبرزها الموظفين والقطاعات الخدمية المختلفة ، ونتمنى أن تكون الانتخابات المقبلة العتبة الأولى لحل كل هذه المشاكل والأزمات”.

وأشار الى ان أزمة الرواتب ظلمت أهلنا في قطاع غزة، ومن المهم التركيز على ما هو قادم من أمل بعيدًا عن الماضي الأليم ، ولدينا 17 مشكلة أساسية في قطاع غزة ودائمًا نتناقش فيها في أروقة الحكومة الفلسطينية.

وأكد أبو سيف ان هناك قرارات حاسمة لحل بعض الملفات كالتقاعد المالي وتسوية رواتب الموظفين وإيجاد حل لملف تفريغات 2005.

وأوضح ان جميع القضايا سيعمل على حلها وجزء منها ستحل قريبًا، ولكن هناك ملفات تحتاج لبعض الوقت ، ورئيس الوزراء لا يمكن أن يحل أي أزمة بجرة قلم كما يتصور البعض، ونؤكد أن إنهاء بعض الأزمات الكبيرة بحاجة إلى دراسة دقيقة لإنصاف كل متضرر .

وقال أبو سيف :” كل موظف سيأخذ حقه، وملف تفريغات 2005 هو ملف خاص سيتم حله نهائيًا وسيتم تفريغهم جميعًا على الأجهزة الأمنية ، ووضعت سيناريوهات كثيرة لحل أزمة ملف تفريغات 2005، ولكن الخط العام هو تثبيت كل هذه التفريغات في الأجهزة.

وأضاف :” بعد أن يصبح أبناء 2005 مفرغين في الأجهزة سيصبحون كأي جندي آخر داخل الأجهزة”.

وأوضح وزير الثقافة ان الخريجين والعمال ليسوا مادّة انتخابيّة كما يتحدّث البعض، لكن الرؤية والإرادة السياسية الموجودة الآن لن تظلم أحدًا.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن