Saturday, September 21, 2019
اخر المستجدات

أبو شهلا / نتواصل مع فصائل منظمة التحرير للتنسيق لانتخابات بعض البلديات


فيصل أبو شهلا

| طباعة | خ+ | خ-

كشف عضو قيادة حركة فتح في قطاع غزة فيصل أبو شهلا عن تواصل الحركة مع بعض فصائل منظمة التحرير مثل الجبهتين العربية والفلسطينية وجبهة النضال الشعبي وجبهة تحرير فلسطين لتنسيق المواقف معهم في الانتخابات المقبلة لبعض البلديات.

وقال أبو شهلا لصحيفة “الأيام” المحلية، “إن الحركة لم تغلق الباب حتى الآن أمام إمكانية التحالف مع التيار الوطني في الانتخابات المحلية المقبلة لتشكيل تحالف انتخابي لفصائل منظمة التحرير الفلسطينية”.

واستبعد تشكيل قائمة انتخابية موحدة مع حركة حماس، مؤكداً أنه لم تجر أي اتصالات معها لتشكيل هذه القائمة.

وأضاف “ربما بعد إجراء الانتخابات التي تعتمد التمثيل النسبي الكامل سنرى كيف ستدار الأمور في عدد من البلديات والمواقع في مختلف أنحاء الوطن”.

ونوه إلى أن حركته على تواصل مع بعض فصائل المنظمة مثل الجبهتين العربية والفلسطينية وجبهة النضال الشعبي وجبهة تحرير فلسطين لتنسيق المواقف معهم في بعض البلديات.

وأشار إلى أن الانتخابات التي ستجري في 416 بلدية وهيئة محلية تحتاج إلى دراسة كل الإمكانيات فيها، الأمر الذي تهتم به حركة فتح بشكل جاد.

وأكد أن كل محافظة يتابعها عضو في اللجنة المركزية وإلى جانبه أعضاء من المجلسين الثوري والتشريعي لدراسة واقع كل منطقة والتقرير بشأنها.

كما قال إن “علاقة حركة فتح مع المواطن مبنية على خدمة المواطن ويرتكز برنامج الحركة على رفع الظلم عنه ومواجهة كافة القضايا التي تؤثر على حياته”.

وتابع “فتح تعلم أنها انتخابات خدمية لكننا نأمل أن تكون نموذجاً لانتخابات قادمة في المجتمع الفلسطيني”.

ولفت إلى أن الحركة “ستكون حريصة على خدمة المواطن وتوفير سبل الحياة الكريمة له وتسخير كل العلاقات في العالمين العربي والإسلامي والدولي لخدمة المواطن ومعالجة أزماته بقدر المستطاع”.

ونوه إلى أن حركة فتح تعلم الديون الضخمة التي تعاني منها البلديات (وتقدر بنحو مليار شيكل) إلى جانب التضخم في الوظائف بسبب التعيينات الفصائلية.

وعن اختيار المرشحين للانتخابات البلدية، قال أبو شهلا إن الحركة ستختار مرشحيها بناءً على الكفاءة والقبول المجتمعي، وأن القوائم ستكون مفتوحة لكل الكفاءات القادرة على خدمة المواطن.