الثلاثاء 24 / يناير / 2023

أبو مازن لوفد “ميرتس”: هذا ما أبلغتنا به القاهرة..

أبو مازن لوفد
أبو مازن لوفد "ميرتس": هذا ما أبلغتنا به القاهرة..

قال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس (أبو مازن)، لوفد حزب ميرتس إن الجانب المصري أبلغ السلطة الفلسطينية بأنه “لا يوجد احتمال لعملية سياسية” إسرائيلية – فلسطينية.

واستقبل أبو مازن، مساء أول من أمس، وفدا من حزب “ميرتس” برئاسة وزير الصحة الإسرائيلي، نيتسان هوروفيتس، في مقر الرئاسة الفلسطينية في مدينة رام الله.

ويذكر أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، التقى برئيس الحكومة الإسرائيلية، نفتالي بينيت، في شرم الشيخ في 13 أيلول/سبتمبر الفائت. وجاء في بيان صادر عن الرئاسة المصرية حينها أنه “عقدت جلسة مباحثات ثنائية بين الجانبين تم خلالها بحث تطورات العلاقات الثنائية في مختلف المجالات، فضلاً عن مستجدات الأوضاع على الساحتين الإقليمية والدولية، خاصةً ما يتعلق بالقضية الفلسطينية”.

وعبر بينيت في عدة مناسبات عن رفضه لقاء عباس، على خلفية رفضه لحل الدولتين وقيام دولة فلسطينية. وأعرب بينيت عن تحفظه من لقاء وزير الأمن، بيني غانتس، مع عباس في نهاية آب/أغسطس الماضي، رغم مصادقته على عقد هذا اللقاء.

وأمس، رفضت وزيرة الداخلية الإسرائيلية، أييلت شاكيد، دعوة وجهها لها عباس للقاء في مقر المقاطعة في رام الله. ووجه عباس الدعوة إلى شاكيد عبر وفد “ميرتس”.

وأتى رفض شاكيد لدعوة عباس عبر تغريدة على حسابها على “تويتر” كتبت فيها “لن يحدث. لن ألتقي أحد منكري المحرقة (بالإشارة إلى عباس) الذي يقاضي جنود الجيش الإسرائيلي في محكمة لاهاي، ويدفع لقتلة اليهود. ليلة سعيدة”.

وأفاد موقع (واللا) العبري بأن عباس قال لأعضاء حزب “ميرتس” الذين اجتمع بهم، “أنا مهتم بلقائها. قولوا للوزيرة شاكيد إنني أريد مقابلتها”، وتساءل عباس “لماذا تخافون الحديث معي؟ فلتحضر وتقول كل ما تريد وأنا سأصغي لها. أعرف أن لديها آراء صعبة جدا، ولكن حتى لو اتفقنا على 1% فقط، فسيكون ذلك بمثابة تقدم”.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن