الأربعاء 20 / أكتوبر / 2021

أغلى 10 دول في العالم لعيش المغتربين

أغلى 10 دول في العالم لعيش المغتربين
مدينة سان فرانسيسكو

أكد التصنيف الصادر عن شركة “ECA” المختصة في استشارات الموارد البشرية، أن إقليم هونغ كونغ الذي يتبع للصين، يتصدرُ مناطق العالم من حيث الغلاء.

وقام الباحثون بدراسة مستوى المعيشة في 488 موقعا ومنطقة في العالم، بين شهري مارس وسبتمبر من العام الجاري.

واعتمدت الدراسة على قياس غلاء المواد التي يضطر الناس عادة إلى شرائها، بشكل يومي، لأنها تدخل ضمن الضروريات.

وتحتل هونغ كونغ هذه المرتبة المتقدمة، نظرا إلى أسعار الإيجار الباهظة في هذه المنطقة، حيث يضطر بعض العمال البسطاء إلى السكن في بيوت صغيرة للغاية تسمى بـ”الأقفاص البشرية” لأن الغرفة الواحدة قد يجري اقتسامها بين عدة أفراد.

أما ثاني أغلى مدينة أمام المهاجرين فهي العاصمة اليابانية طوكيو، ثم مدينة نيويورك في مركز ثالث، وبعد ذلك، تأتي جنيف وزيوريخ السويسريتان في المرتبتين الرابعة والخامسة.

ولاحظت الدراسة أن المدن التي يعتمد اقتصادها على السياحة بشكل كبير تراجعت في مؤشر الغلاء، من جراء تبعات وباء كورونا الذي شل حركة السفر العالمية وأوقف أنشطة الترفيه.

وجاءت العاصمة البريطانية لندن في المركز السادس، من جراء الغلاء الباهظ للإيجارات، حيث تزيدُ الأسعار في هذه المدينة عن كل من باريس وجنيف.

وفي المرتبة السابعة، جاءت مدينة “تل أبيب” الإسرائيلية، تليها العاصمة الكورية الجنوبية سيول في المركز الثامن من حيث الغلاء.

وحلت مدينة سان فرانسيسكو في ولاية كاليفورنيا في المرتبة التاسعة، تليها مدينة يوكوهاما اليابانية.

أما العاصمة الأيسلندية ريكيافيك التي كانت غالية جدا، فحلت في المرتبة الـ63، هذا العام، من جراء جائحة كورونا التي أثرت بشدة على النشاط السياحي الذي تعتمد عليه الجزيرة.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook