الجمعة 09 / ديسمبر / 2022

أمريكا تستخدم الفيتو ضد مشروع حماية الشعب الفلسطيني

أمريكا تستخدم الفيتو ضد مشروع حماية الشعب الفلسطيني

استخدمت الولايات المتحدة الأمريكية الفيتو ضد مشروع القرار الكويتي الخاص بفلسطين، مساء الجمعة، ما حال دون تمريره.

فشل مجلس الأمن الدولي الجمعة في تمرير مشروع قرار كويتي يطالب بتأمين الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.

وكانت الكويت طلبت رسميا يوم الخميس تأجيل جلسة مجلس الأمن الدولي للتصويت على مشروع قرارها الخاص بفلسطين، إلى يوم الجمعة، بعد ممارسة أمريكا ضغوطات عليها.

ويدعو مشروع القرار، إلى “النظر في الإجراءات التي تضمن سلامة وحماية المدنيين الفلسطينيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك قطاع غزة”.

وتطلب مسودة القرار من الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، أن يقدم إلى أعضاء المجلس تقريرًا، خلال 30 يومًا، بشأن مقترحات ووسائل توفير الحماية.

ويتطلب تمرير القرار من مجلس الأمن موافقة 9 دول على الأقل من مجموع الدول الأعضاء بالمجلس (15 دولة)، شريطة عدم اعتراض أي من الدول الخمس دائمة العضوية، وهي الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا.

وسبق أن توعدت واشنطن باستخدام حق النقض (الفيتو) لمنع تمرير المشروع، وانتقدت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، في بيان لها الخميس، المشروع الكويتي، قائلة إن الولايات المتحدة سوف تصوت ضد مشروع القرار الكويتي.

وأشارت إلى أن مشروع قرار منحاز أحادي الجانب ومفلس أخلاقيا ولن يؤدي إلا إلى خدمة وتقويض الجهود الجارية من أجل التوصل إلى اتفاق سلام، متهمة في بيانها مشروع القرار بالانحياز وعدم ذكره مسؤولية “حماس” عن “العنف الأخير في غزة” وإطلاق الصواريخ.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن