لوجو الوطن اليوم

الأربعاء 10 / أغسطس / 2022

أهمية الأحماض الأمينية للنساء

أهمية الأحماض الأمينية للنساء
أهمية الأحماض الأمينية للنساء

الأحماض الأمينية، التي يشار إليها باسم اللبنات الأساسية للبروتينات، هي مركبات تلعب العديد من الأدوار الحاسمة في جسمك. أنت بحاجة إليها لعمليات حيوية مثل بناء البروتينات والهرمونات والناقلات العصبية.

هي ضرورية للجسم الأنثوي على وجه التحديد. تتركز الأحماض الأمينية في الأطعمة الغنية بالبروتين مثل اللحوم والأسماك وفول الصويا. يأخذ بعض الأشخاص أيضا الأحماض الأمينية على شكل مكملات كطريقة لتعزيز الأداء الرياضي أو تحسين الحالة المزاجية.

يتم تصنيفها على أنها ضرورية أو أساسية مشروطة أو غير أساسية اعتمادا على عدة عوامل. لا يستطيع جسمكِ إنتاج الأحماض الأمينية الأساسية التسعة، لذلك يجب الحصول عليها من نظامكِ الغذائي.

الأحماض الأمينية الأساسية المشروطة هي أحماض أمينية غير أساسية تصبح ضرورية في ظروف معينة، مثل المرض أو الحمل. تؤدي جميع الأحماض الأمينية الأساسية التسعة أدواراً مهمة في جسمكِ، حيث تشارك في العديد من العمليات، بما في ذلك نمو الأنسجة، وإنتاج الطاقة، ووظيفة المناعة، وامتصاص المغذيات حسبما تؤكد اختصاصية التغذية العلاجية ومدرّبة الصحة فاتن فواز في حديثها لـ”سيدتي.نت”. وتتابع متحدثة عن فوائد الأحماض الأمينية للنساء في الآتي:

الفوائد الأساسية لمكملات الأحماض الأمينية

بينما يمكن العثور على الأحماض الأمينية الأساسية في مجموعة واسعة من الأطعمة، فإنَّ تناول جرعات مركّزة في شكل تكميلي قد ارتبط بالعديد من الفوائد الصحية، منها:

1-تحسين المزاج: التربتوفان ضروري لإنتاج مادة السيروتونين، وهي مادة كيميائية تعمل كناقل عصبي في جسمكِ. السيروتونين هو منظّم أساسي للمزاج والنوم والسلوكيات.

في حين تم ربط مستويات السيروتونين المنخفضة بالمزاج المكتئب واضطرابات النوم، فقد أظهر العديد من الدراسات أن تناول مكمّلات التربتوفان يمكن أن يساعد في تقليل أعراض الاكتئاب وتعزيز الحالة المزاجية.

2-تطوير أداء التمرين والتعافي: كثير من الأشخاص يتناولون الفالين، الليسين، والإيزوليوسي؛ الأحماض الأمينية المتشعّبة الأساسية الثلاثة، لتخفيف التعب، وتحسين الأداء الرياضي، وتحفيز تعافي العضلات بعد التمرين. في دراسة صغيرة أجريت عام 2017، أخذ الرياضيون الأحماض الأمينية BCAAS وأظهروا تحسناً في الأداء وتعافيا للعضلات، وقلّلوا من وجع العضلات مقارنة بأولئك الذين تناولوا دواءً وهمياً. كما وجدت مراجعة لثماني دراسات أن تناول BCAAS كان أفضل من الراحة لتعزيز تعافي العضلات وتقليل الألم بعد التمرينات الشاقة.

3-تعزيز الشفاء: قد يكون تناول مكمّلات الأحماض الأمينية مفيداً للنساء اللواتي يتعافين بعد الجراحة. وجدت دراسة أجريت على 243 شخصاً يعانون من كسور الحوض والعظام الطويلة أن أولئك الذين تناولوا الأحماض الأمينية الأساسية المشروطة لمدة أسبوعين بعد الجراحة لديهم مضاعفات طبية أقل من أولئك الذين تلقوا تغذية قياسية.

كما وجدت مراجعة لـ 20 دراسة تبحث في آثار تناول BCAAS لدى الأشخاص المصابين بالسرطان الذين يخضعون لعملية جراحية أن أولئك الذين تناولوا BCAAS في وقت قريب من الجراحة قد قلّلوا من مضاعفات ما بعد الجراحة من الالتهابات وتراكم السوائل في البطن.

علاوة على ذلك، وفقاً لنتائج إحدى الدراسات، فإن تناول مكمّلات الأحماض الأمينية الأساسية قد يساعد في تقليل فقدان حجم العضلات لدى كبار السن الذين يتعافون من جراحة استبدال الركبة.

أطعمة تحتوي على جميع الأحماض الأمينية الأساسية التسعة

اللحوم الحمراء، المأكولات البحرية، الدجاج، البيض، منتجات الألبان، بروتين الصويا والبازلاء (مصدران نباتيان كاملان للبروتين).

تعتبر المصادر النباتية الأخرى للبروتين، مثل الفاصولياء والمكسرات وبعض الحبوب، بروتينات غير مكتملة لأنها تفتقر إلى واحد أو أكثر من الأحماض الأمينية الأساسية.

ومع ذلك، إذا كنت تتبعين نظاماً غذائياً نباتياً، فلا يزال بإمكانك ضمان الحصول على جميع الأحماض الأمينية الأساسية التسعة عن طريق تناول مجموعة متنوّعة من البروتينات النباتية كل يوم. على سبيل المثال، يمكن أن يضمن اختيار مجموعة متنوعة من البروتينات النباتية، مثل الفول والمكسرات والبذور والحبوب الكاملة والخضروات، تلبية احتياجاتكِ الأساسية من الأحماض الأمينية، حتى إذا اخترت استبعاد المنتجات الحيوانية من نظامك الغذائي.

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن