Monday, August 19, 2019
اخر المستجدات

إرتفاع معدلات الهدم في المناطق “ج” 4 أضعاف مع بداية 2017


جيش الاحتلال يهدم مدرسة "التحدي 13" جنوب الخليل

هدم

| طباعة | خ+ | خ-

قالت صحيفة هأرتس العبرية إن عدد المباني الفلسطينية التي هدمت في الاسبوع الاول من العام 2017 أعلى بنحو 4 اضعاف المتوسط الاسبوعي في 2016، إذ هدم 20 مبنى.

وأكدت عميره هاس التي أعدت التقرير أن تعاظم وتيرة هدم المنازل في المنطقة ج ميلا متواصلا، فيما أنه حسب سجلات مكتب الامم المتحدة لتنسيق الاعمال الانسانية، كان المتوسط   في العام 2015، 10 مباني في الاسبوع.

واعتبرت الصحيفة أن رئيس حكومة الاحتلال تجاوز الخط الأخضر بوعده مستوطني عمونه بتفعيل قانون الهدم على العرب الاسرائيليين “بقدر متساوٍ”.

وهدمت الادارة المدنية والجيش الاسرائيلي بين يوم الاثنين والخميس 65 مبنى في بلدات فلسطينية في المنطقة ج في الضفة، و 7 آبار لجمع مياه الامطار, كما هدمت بلدية القدس منزلين في شرقي المدينة وكان 151 شخصا، بينهم 90 طفلا، يسكنون المباني التي هُدمت.

وذكرت الصحيفة أن لجنة الدستور في الكنيست عقدت بحثا في مشروع قانون ضم معاليه ادوميم لإسرائيل يوم الاثنين، وفي ذات الوقت هدمت قوات الادارة المدنية والجيش الاسرائيلي 12 كوخا، بينها 8 للسكن، في مجمعين سكانيين للبدو من عشيرة الجهالين جنوبي المستوطنة.

كما بينت أنه في الاشهر الثلاثة الاخيرة من العام 2016 أجرى الجيش الاسرائيلي 20 تدريبا على النار في داخل ارض التجمعات السكانية الفلسطينية في شمال غور الاردن.

وحسب “بتسيلم” فانه بسبب التدريبات أُمر باخلاء منازلهم نحو 220 شخصا، بينهم نحو 100 قاصر من ثلاثة تجمعات سكانية – الراس الاحمر، خربة خُمسة وأبزيخ – في 19 موعدا مختلفا.

و في تجمع الفارسية، الذي لم يخلَ منع الجيش السكان من رعي أغنامهم في الاراضي المجاورة لهم، تدرب في الحقول المفتوحة بل ونصب فيها حجرات مراحيض متنقلة – هذا كما ورد في تقرير “بتسيلم”.

اضافة الى ذلك جرفت القوات قسما من الاراضي في المنطقة لتسهيل حركة المركبات العسكرية فالحقت بذلك ضررا آخر بالاراضي الزراعية.