السبت 28 / يناير / 2023

إصابات واعتقالات بفضّ اعتصامين رافضين للاعتقال السياسي برام الله والخليل

فضّت أجهزة السلطة بالقوة المفرطة اعتصامين رافضين للاعتقال السياسي في مدينتي رام الله والخليل، مساء الأحد، ما أدى إلى إصابة عدد من النسوة بحالات إغماء، فضلا عن اعتقال ثلاثة شبان.

ففي ميدان المنارة برام الله، أصيب عدد من النساء المشاركات بالاعتصام الرافض للاعتقال السياسي، بعد فضه من قبل أجهزة السلطة.

وبحسب مراسلنا في رام الله، فإن نساء وأمهات المعتقلين السياسيين ممن اعتقلوا في الحملة الأخيرة تجمعن في اعتصام سلمي، ورددن هتافات تستنكر الاعتقال السياسي، ورفعن صور أبنائهن، وطالبن بالإفرج عنهم.

وذكر مراسلنا، بأن أمن السلطة حاصر المعتصمات، واعتدى عليهن بالهراوات، ما أدى لإصابة عدد منهن بالإغماء، فيما تم نقل والدة المعتقل السياسي إسلام دار موسى إلى مستشفى رام الله الحكومي.

وكانت أجهزة أمن السلطة شنت حملة اعتقالات بحق ما يزيد من 140 من نشطاء حماس على خلفية “اتهام الاحتلال لها بالوقوف خلف عمليات المقاومة في الضفة”.

وفي الخليل، فضّت أجهزة السلطة بالقوة اعتصاما آخر رافضًا لحملة اعتقالات السلطة بالضفة.

وذكر مراسلنا في الخليل، بأن نشطاء وأهالي المعتقلين السياسيين نظموا اعتصاما في المدينة، بعد صلاة التراويح، لكن أجهزة السلطة فرقته بالهراوات وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى لإصابات بالاختناق والرضوض بعضها استدعى النقل إلى المستشفى.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن