Saturday, September 21, 2019
اخر المستجدات

إمبراطورية فيسبوك/ مارك زوكربيرغ يتحكم بـ 4.2 مليار حساب.. والمراهقون هم التحدي الأبرز


مارك زوكربيرغ

| طباعة | خ+ | خ-

موقع التواصل الاجتماعي الذي أسسه مارك زوكربيرغ في جامعة هارفرد الاميركية قبل 12 عاما ما زال يقطف النجاح تلو الآخر ويحطم المزيد من الأرقام، ولم يتأثر حتى الآن بموجة التراجع التي ضربت العديد من تجارب  التواصل الاجتماعي التي تخبت بعد فترة من الشهرة وتدخل طي النسيان مثل موقع Hi5 الذي اشتهر بشكل كبير قبل ان يسطع نجم فيسبوك.

أرقام فيسبوك التي تضمنتها نتائج أعمال الشركة المدرجة في وول ستريت تؤكد تميزها ونموها غير المسبوق، فقد تمكن الموقع الاجتماعي الأول عالميا من رفع أرباح الربع الثاني بنسبة 186% لتفوق ملياري دولار أميركي مع ايرادات فاقت 6.3 مليارات دولار بنسبة نمو بلغت 63%، حققت 84% منها من الاعلانات خصوصا إعلانات الاجهزة المتنقلة والذكية.

عدد المستخدمين

الرقم الأبرز في إفصاح فيسبوك كان إرتفاع عدد مستخدميه النشطين او “مواطني إمبراطوريته” الى اكثر من 1.7 مليار مستخدم شهريا، وهو استطاع جذب اكثر من 60 مليون مستخدم جديد في الربع الثاني مقارنة بالربع الاول من العام الحالي.

ويصل عدد “مواطني” فيسبوك وأشقاؤه او مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي تحت لواء “مارك زوكربيرغ” الى اكثر من 4.2 مليار حساب، إذا جمعنا أشهر المواقع والتطبيقات التي يتحكم بها من “فيسبوك” الى “واتسآب” و”مسنجر” و”انستاغرام”.

وارتفع عدد مستخدمي شبكة فيسبوك 22% اكثر من مليار مستخدم منهم ينشطون عبر الهواتف الذكية يوميا..  ليس هذا فحسب، بل بلغ عدد مستخدمي الموقع يومياً 1.13 مليار شخص تقريبا.

أمّا موقع “انستغرام” الذي إستحوذ عليه فيسبوك عام 2012 مقابل مليار دولار تقريبا فقد أعلن الشهر الماضي أن عدد مستخدميه بلغ 500 مليون شخص، مرجحاً صحةً التوقعات التي تنتظر وصول مبيعاته من الإعلانات على تطبيق الهاتف المتحرك، إلى ما يقرب من 1.5 مليار دولار، كما استحوذ قبل ذلك على تطبيق واتسآب مقابل 19 مليار دولار في صفقة إعتبرت يومها خيالية.

وساعدت تطبيقات مثل “انستغرام”، في تأقلم فيسبوك مع تطوير سلوك المستخدمين ومشاركتهم لصورهم الشخصية وفقاً لما قاله مؤسس فيس “مارك زوكربيرغ”.

المراهقون رأسمال مواقع التواصل الاجتماعي

هذا السؤال يدور في أوساط الكثير من المحللين، في ظل فشل المراهنين على تراجع الموقع حتى الآن، وتمكن فيس من إبتكار حلول تقضي على النمو السريع لمنافسيه أو الاستحواذ عليهم، بدليل شراء عدد من التطبيقات في الماضي، وإطلاق حلول جديدة مثل بث الفيديو المباشر مؤخرا بعد النجاح الكبير الذي بدأ يحققه “سناب شات” خصوصا في أوساط المراهقين.

هؤلاء المراهقون أنفسهم هم من يتولون قيادة الدفة في نجاح وفشل أي موقع تواصل إجتماعي يتم إطلاقه مؤخرا، حيث تراهن شركات التكنولوجيا على طريقة تفكيرهم وهي تحاول قدر الامكان ابتكار حلول جديدة تجذبهم باستمرار ولا تجعلهم يشعرون بالملل .. فالمراهقون يعتبرون رأسمال مواقع التواصل الاجتماعي والقاعدة التي على أساسها تحقق الاستمرارية والثروات.

وحتى الآن يرى المراقبون أنّ فيسبوك في “دورة حياة الامبراطوريات” تمكن من التطور والاستمرار والتوسع الشرس والقضاء على المنافسين، لكن الى متى سيتمكن من إستقطاب الفئات المراهقة التي بدأت تصفه بـ “الممل”؟

أدخل الموقع الأسبوع الماضي خاصية جديدة الى موقع “إنستاغرام” وذلك بهدف وقف النمو السريع لموقع “سناب شات” الذي تقول تقارير أن زوكيربيرغ حاول شراءه وفشل، حيث أطلق خاصية Instagram Stories التي تمنح المستخدمين خيار محو الصور ومقاطع الفيديو بشكل تلقائي بعد 24 ساعة.

وقال تطبيق “انستاغرام” إن الخاصية الجديدة ستعرض الصور ومقاطع الفيديو التي يرفعها أي مستخدم في صورة عرض شرائح.

يذكر أنّ “سناب شات” اجتذب أكثر من 100 مليون مستخدم وهو معروف بمحو الصور والمقاطع بشكل تلقائي خلال 24 ساعة.

أكبر 5 شركات في أميركا

يعتبر فبسبوك واحدا من أكبر 5 شركات في الولايات المتحدة، حيث وصلت قيمته السوقية الى 370 مليار دولار متفوقا على مجموعة “بيرشكاير هاثاواي” المملوكة للملياردير وارين بافيت وشركة “exxon mobil” و”أنتل” و”IBM”.

وتصل الاصول النقدية والسائلة لـ “فيسبوك” الى 23.2 مليار دولار حتى نهاية يونيو الماضي، وبلغ الانفاق الرأسمالي للشركة في الربع الثاني الى 995 مليون دولار.