Monday, October 21, 2019
اخر المستجدات

ابو زهري بحضور الوزراء: نخشى من انهيار الوضع في غزة.. ابو شهلا: حلول لازمات غزة ستظهر خلال ايام


| طباعة | خ+ | خ-

غزة – الوطن اليوم

سلمت الفصائل الفلسطينية في غزة الاثنين وزراء حكومة الوفاق في القطاع مذكرة تطالب رئيس الحكومة رامي الحمدالله بتحمل مسئولياته تجاه حل أزمة رواتب موظفي حكومة غزة السابقة.

من جهتهم، أعلن وزراء غزة في حكومة الوفاق عقب اللقاء مع ممثلي الفصائل الذي عقد في مقر مجلس الوزراء في غزة، عن جهود مكثفة تبذل لحل مشاكل القطاع والتعامل معها بمسئولية.

وقال وزير العمل مأمون أبو شهلا للصحفيين “نؤكد وجود جهود تبذل لحل مشاكل قطاع غزة على أن تظهر النتائج خلال أيام “.

وذكر أبو شهلا أن كل قضايا قطاع غزة موقع اهتمام شديد من حكومة الوفاق ويتم التعامل معها بمسئولية وما يواجه القطاع من مشاكل هي أمور مؤقتة سيتم حلها قريبًا.

من جهته قال وزير الأشغال العامة والإسكان مفيد الحساينة، إن اللقاء بين الوزراء وممثلي الفصائل تناول أزمات قطاع غزة خصوصا انقطاع التيار الكهربائي ورواتب موظفي حكومة غزة السابقة.

وأكد الحاسينة وجود تواصل مباشر مع رئيس وزراء حكومة الوفاق رامي الحمدالله لاطلاعه على أوضاع قطاع غزة أولا بأول.

وقال بهذا الصدد ” نمر بمرحلة صعبة جدا، ورغم ذلك سنجد حلول لكافة المعيقات التي تواجه الحكومة في غزة، وسيكون خلال أسبوع أو اسبوعين حلول مطروحة لمعظم تلك المشكلات”.

بدوره، أكد المتحدث باسم حركة حماس سامي أبو زهري أن اللقاء تم بطلب من الفصائل لشرح مشكلة الموظفين المحرومين من رواتبهم ومناقشة العديد من المشاكل الأخرى.

وقال أبو زهري: “نقدر دور الأخوة الوزراء في قطاع غزة ولكن نشعر بشكل عام أن هناك تباطؤ من قبل وزراء الحكومة في رام الله، بالتحديد في قضية صرف الرواتب والتواصل مع الوزرات في غزة”.

وحذر أبو زهري من حالة فراغ أمني وإداري في مؤسسات الحكومة في غزة، نظرا لعدم وجود مرجعيات سواء حكومة حماس غزة السابقة أو حكومة التوافق التي لا تقوم بدورها.

واعتبر كل المبررات التي تسوقها الحكومة بشأن رواتب موظفي غزة غير مقبولة، داعيا الحكومة لوقف سياسة التمييز بين الموظفين، مؤكدا أن الحديث عن ضغط دولي على الحكومة غير مقبول لأنها حكومة غير حزبية.

وطالب أبو زهري الحكومة بضرورة حل جميع مشكلات قطاع غزة وخصوصا مشكلة الرواتب، مستدركا “نخشى من أي ردات فعل من الموظفين في غزة إذا استمرت الأزمة”.

من جهته، قال الناطق باسم حركة فتح فايز أبو عيطة إن الفصائل قدمت خلال الاجتماع بعض الملاحظات للوزراء، وفي الوقت ذاته عبرت دون استثناء عن دعمها لحكومة الوفاق.

وأقر أبو عيطة بوجود الكثير من المشاكل والعقبات تقف في وجه حكومة الوفاق منذ بداية عملها، مبينا أن ذلك يحتاج إلى تكاثف الجهود والتعامل بطريقة مناسبة مع كافة المشاكل.

ودعا أبو عيطة جميع الفصائل والقوى إلى إعطاء حكومة الوفاق الوقت الكافي والمناسب لحل كافة المشكلات، خصوصا بعد مضي شهر واحد فقط على تشكل الحكومة.