Saturday, May 25, 2019
اخر المستجدات

ابو شهلا / إسرائيل رفضت إجراء الانتخابات في أجزاء من القدس


| طباعة | خ+ | خ-

أكدت الحكومة الفلسطينية، أن الانتخابات المحلية والبلدية المزمع إجراؤها منتصف أكتوبر(تشرين أول) المقبل ستجري في أجزاء محددة من القدس المحتلة، في حين لن تشمل الانتخابات المناطق التي تقع داخل الجدار الفاصل.

وقال وزير العمل الفلسطيني، مأمون أبو شهلا، إن الانتخابات المحلية ستجري في المناطق التابعة لسيطرة السلطة الفلسطينية بالقدس المحتلة، لافتاً إلى أن إسرائيل رفضت إجراء تلك الانتخابات في المناطق التابعة لسيطرتها.

وأضاف أبو شهلا، لموقع 24 الإماراتي، أن الطلب الفلسطيني لإجراء الانتخابات في كامل القدس الشرقية قوبل بالرفض من الجانب الإسرائيلي، منوهاً إلى أن حكومة الاحتلال تسعى لعرقلة نجاح الانتخابات وفرض هيمنتها على القدس المحتلة.

وأشار إلى أنه ستجري الانتخابات في المناطق الفلسطينية التي تقع خارج جدار الفصل العنصري، في حين لن تتمكن من إجرائها في المناطق التي تقع داخل حدود الجدار والتي يفرض عليها الاحتلال الإسرائيلي حصاراً مشدداً.

وأكد أبو شهلا أن الحكومة ناقشت في اجتماعها الأخير ملف الانتخابات وأوعزت للجهات المعنية البدء بكافة الإجراءات اللازمة لنجاح العملية الانتخابية، لافتاً إلى أن الحكومة تسعى لتذليل كافة العقبات من أجل نجاح الانتخابات.

وكانت حكومة الوفاق الوطني الفلسطيني قررت عقد الانتخابات المحلية والبلدية في الضفة الغربية وقطاع غزة منتصف أكتوبر المقبل، الأمر الذي وافقت عليه حركة حماس مؤخراً وسمحت للجنة الانتخابات المركزية بالعمل في غزة.