Wednesday, September 18, 2019
اخر المستجدات

اجندات اقليمية والارهاب أولوياتُها


تمارا حداد

| طباعة | خ+ | خ-

بقلم الكاتبة: تمارا حداد

أظهرت العملية الارهابية التي حدثت في مدينة القاهرة يوم أمس أمام معهد الأورام التابع لجامعة القاهرة والتي أودت بحياة الابرياء من المواطنين بسبب سيارة حملت متفجرات مجهزة لعملية ارهابية ان هناك العديد من المجموعات الارهابية اللاانسانية والتي اتخذت طريقها في اذى البشرية باستخدام العنف والاعتداء على الأماكن الدينية والمؤسسات الرسمية والاقتصادية بهدف تحقيق اهدافها السياسية والدينية والاقتصادية مرتبطة بدوافع ثورية معارضة للنظام القائم، ولخلق فكر ايديولوجي معقد واستخدام تكتيك مماثل لفرض قوانينها .

وقد تُسبب الكثير من هذه الجماعات بث الفوضى والاضطراب في المجتمع ونشر الخوف والرعب من خلال أعمالها اللا آدمية، ونشر أعمال بربرية تخالف القوانين والأعراف الارضية والسماوية والأخلاق الاجتماعية .

فمنطقة الشرق الاوسط بشكل عام تشهد نقطة تحول خطيرة اثر عمليات ارهابية عبر جماعات متطرفة تتخذ من الدين غطاءً لها لارتكاب جرائم ضد المدنيين الابرياء والذي يحصد اطفالاً ونساءً وشيوخاً ولإضعاف الاقتصاد القومي.

ويبدو أن أبرز التنظيمات في مصر والتي تسلك فكرا خاطئا هو تنظيم حسم وهو اختصار ل”حركة سواعد مصر” والتي تهدف الى الهيمنة الظالمة تحت غطاء الدين ليتماشى فكرهم مع اجندات الممولين خارج نطاق البلاد، تهدف الى خلق الفوضى في مصر.

من هي حركة حسم؟

حركة حسم هي مجموعة اخوانية ومرجعيتهم جماعة الاخوان المسلمين والتي تؤمن بفكرة انشاء الخلافة ويتبعون الفكر السلفي ويعتبرون ان التيار الثوري هو مبدأهم وخيارهم الكفاح المسلح ويؤمنون بإحيائه في مصر .

الأيديولوجية :-

يتبنى التنظيم الفكر الإخواني، وحسم هيئة سياسية دعوية سلفية، يأخذون منحى راديكالي في المجتمع ، ويتخذون الفكر الداعشي منحى لهم .

متى تأسس تنظيم حسم:-

تأسس عام 2015 وعن طريق قيادات الوسط في تنظيم الاخوان .

كيفية نشأة حركة حسم : –

جاء تأسيس التنظيم والمسمى ” حسم ” عن طريق قيادات جماعة الاخوان بالخارج حيث اتفقت على تطوير ملف اللجان النوعية وإيجاد بديل لذراعهم المسلح، واتفقت جماعة الاخوان الهاربة من مصر على تكوين ذراع مسلح ليسمى حركة سواعد مصر لواء الثورة مع قيادات داخل مصر .

الهيكل التنظيمي : –

حركة حسم هي مجموعات مسلحة يتخللها قيادة عامة و13 مجموعة وزعت المهام في ما بينها، وقيادات جماعة الاخوان قاموا بتقسيم الجمهورية الى قطاع مركزي يضطلع عناصره بتنفيذ عمليات ارهابية بمحافظة القاهرة والمحافظات الاخرى.

القدرات البشرية و التسليحية :-

اختيار عناصر حركة حسم يتم حسب القدرات البدنية والنفسية ولهم القدرة على التعامل مع الاجراءات الامنية المتقدمة، ولهم القدرة على اعاقة الرصد الأمني ولهم القدرة في مجال مقاومة الاستجواب اذا ضبطوا والاعتراف على خلاف الحقيقة والإدلاء بأسماء وهمية لتشتيت الأجهزة الأمنية .

يمتلكون جهاز استخباراتي خاص لجماعة الإخوان وحركة حسم ليحمي الأمن الداخلي من الاختراق ورصد عدد من الاهداف داخل مصر لاستهداف عمليات إرهابية حديثة.

اماكن التدريب:-

تلقوا التدريب في المنطقة الجبلية الواقعة بين مركز “إدفو” بمحافظة أسوان ومدينة مرسى علم البحر الاحمر لتدريبهم على استخدام الاسلحة بكافة انواعها وتدريبهم على صنع العبوات المتفجرة اضافة الى تلقينهم الدورات الشرعية، وتعليم تغير اسمائهم الى اسماء حركية واستخدام شيفرات أمنية خاصة بهم خلال مراسلاتهم عبر الفيس بوك والمواقع الالكترونية وعبر برنامج التلغرام، يتضمن المواد الخاصة بهم ودورهم المنوط به والسلاح المطلوب منهم .

يقومون باستئجار الشقق السكنية بأسماء وهمية ولإيواء عناصر التنظيم ويقومون بتصنيع الطائرة المجهزة لحمل عبوة ناسفة ومتفجرة صغيرة الحجم مثبت بها كاميرا تصوير وجهاز تتبع وبعض الدوائر الكهربائية ليتم التحكم بها عن بعد، وعندهم هواتف بأقمار صناعية وبطاقات مزورة وهويات مزيفة.

مهام تنظيم حسم :-

اولا : تنفيذ عمليات ارهابية في مصر وعمليات عدائية للمنشآت ولمقرات الشرطة والمؤسسات الرسمية .

ثانيا : اغتيال قائمة تضم شخصية سياسية وقضائية وأمنية ورجال الاعلام .

ثالثا : إسقاط النظام القائم بمصر وإقامة ما أسموه ” دولة الخلافة الاسلامية ” .

رابعا : تكليفهم بعمل مظاهرات لإرجاع حكم الإخوان ضمن مجموعة تدعى ” تيارا المواجهة ”

خامسا : زرع عبوات ناسفة أسفل المنازل وداخل السيارات .

سادسا : تكديس الدولار وإسقاط الاقتصاد .

سابعا : استهداف ابراج الكهرباء والبنوك وخطوط الغاز وقطع طريق سكك الحديد .

توقعات مستقبلية:-

التنظيم لن يهدأ وسيستمر بعمله وإحداث الفوضى وكركبة الاقتصاد المصري ودول اقليمية في الشرق الاوسط تدعم الارهاب في مصر وتُهدد الأمن القومي لها.