الخميس 06 / أكتوبر / 2022

استطلاع أميركي: تراجع نسبة المؤيدين لاتفاقيات التطبيع في الخليج العربي

استطلاع أميركي: تراجع نسبة المؤيدين لاتفاقيات التطبيع في الخليج العربي
استطلاع أميركي: تراجع نسبة المؤيدين لاتفاقيات التطبيع في الخليج العربي

كشف استطلاع أجراه معهد أميركي، اليوم الإثنين، عن تراجع نسبة مؤيدي اتفاقيات التطبيع داخل دول السعودية والإمارات والبحرين.

وبحسب المسح الذي أجراه معهد الأبحاث الأميركي، فإن أكثر من ثلثي المواطنين في البحرين والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ينظرون إلى الاتفاقات الإبراهيمية نظرة سلبية، بعد أقل من عامين من توقيعها.

وفي استطلاع أجراه المعهد نفسه في نوفمبر/ شباط 2020، أظهر 47% من الإماراتيين تأييدهم للاتفاقية مقابل معارضة 49، وفي البحرين أبدى 45% عن رضاهم عنها مقابل معارضة 51%، بحيث كانت النسب متساوية.

ويظهر الاستطلاع الجديد الذي نفذ في مارس/ آذار من العام الجاري انخفاضًا حادًا في تأييدها، بنسبة 25% في البحرين، مقابل 71% رأوا أنها سلبية للغاية، وفي البحرين 20% معها، و76% ضدها.

في استطلاع 2020، 41% من السعوديين اعتبروا أن اتفاقيات أبراهام إيجابية، مقابل معارضة 54%، ولكن الاستطلاع الجديد رأى 19% فقط أنها جيدة، و75% يعارضونها.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن