Monday, August 26, 2019
اخر المستجدات

استطلاع: الإسرائيليون يريدون تفعيل قوة عسكرية أكبر ضد غزة


استطلاع: الإسرائيليون يريدون تفعيل قوة عسكرية أكبر ضد غزة

| طباعة | خ+ | خ-

بيّن استطلاع إسرائيلي للرأي أن الجمهور الإسرائيلي يريد تفعيل المزيد من القوة العسكرية ضد قطاع غزة، بداعي الرد على إطلاق الصاروخ على “موشاف مشميرت”، فجر الإثنين.

وفي ظل التصعيد الحاصل على حدود قطاع غزة، وبحسب استطلاع للرأي، أجرته “كان حداشوت” نشر اليوم الأربعاء، اعتبر جمهور المستطلعين الإسرائيليين أن رد الجيش الاحتلال الإسرائيلي على إطلاق الصاروخ كان “ضعيفا”.

كما أظهر الاستطلاع أن قلة صغيرة اعتبرت أداء رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، جيدا خلال هذه الجولة القتالية، بيد أنه يبقى المرشح الأنسب لتشكيل الحكومة القادمة بنظر المستطلعين.

وبحسب الاستطلاع، فإن أحزاب اليمين تحصل على ما مجموعه 65 مقعدا.

وأظهر أن حزب “الليكود” تراجع إلى 28 مقعدا، في حين حافظ حزب “كاحول لافان” على موقعه كأكبر حزب، وحصل على 30 مقعدا.

وبحسب الاستطلاع، الذي أجراه معهد “TNS”، يحصل حزب “العمل” على 8 مقاعد، يليه “اليمين الجديد” بسبعة مقاعد.

في المقابل، يحصل كل من “يهدوت هتوراه” وتحالف الجبهة الديمقراطية والعربية للتغيير على 7 مقاعد، بينما يحصل كل من “شاس” و”كولانو” و”زيهوت” على 6 مقاعد، ويحصل كل من تحالف أحزاب اليمين و”ميرتس” وتحالف الموحدة والتجمع على 5 مقاعد، في حين أن “يسرائيل بيتينو” و”غيشر” لا يتجاوزان نسبة الحسم.

وردا على سؤال بشأن الأنسب لرئاسة الحكومة، حصل نتنياهو على 45%، مقابل 34% لرئيس قائمة “كاحول لافان”، بيني غانتس.

وردا على سؤال بشان تقييم رد فعل الجيش الإسرائيلي على إطلاق الصاروخ، قال 53% من المستطلعين إن الرد كان ضعيفا، في حين قال 29% إن الرد كان مناسبا، بينما قال 3% فقط إن الرد كان شديدا أكثر من اللازم.

وعن أداء رئيس الحكومة خلال الجولة القتالية الحالية، قال 24% إنه جيد، بينما قال 33% إنه متوسط، في حين قال 33% إنه غير جيد.

أجري الاستطلاع يوم أمس، الثلاثاء، بنسبة خطأ وصلت إلى 4.4%، وطلب من عينة مؤلفة من 1635 شخصا الإجابة عليه، استجاب منهم 545 شخصا فقط.