Friday, August 23, 2019
اخر المستجدات

استطلاع:: حزب برئاسة يعالون سيكون الأكبر بالكنيست الاسرائيلي


موشيه يعلون

| طباعة | خ+ | خ-

أظهر استطلاع للرأي العام في إسرائيل أنه في حال تأسيس حزب جديد برئاسة وزير الأمن المستقيل، موشيه يعالون، لأصبح هذا الحزب أكبر كتلة في الكنيست، بينما سيتراجع تمثيل حزب الليكود الذي يتزعمه رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، ويخسر قرابة ثُلث تمثيله البرلماني.

ووفقا للاستطلاع الذي نشرته الإذاعة العامة الإسرائيلية اليوم، الجمعة، فإن حزبا برئاسة يعالون ويشارك في قيادته الوزير السابق غدعون ساعر ورئيس حزب “كولانو” ووزير المالية، موشيه كحلون، أي حزب المنشقين عن الليكود، سيحصل على 25 مقعدا في الكنيست، فيما لو جرت الانتخابات العامة الآن.

وسيكون هذا حزب يميني، ولذلك فإنه يمكن أن يضع نهاية لحكم نتنياهو.

ويأتي هذا الاستطلاع على خلفية توسيع حكومة نتنياهو من خلال ضم حزب ‘يسرائيل بيتينو’ إليها وتعيين رئيسه، أفيغدور ليبرمان، وزيرا للأمن مكان يعالون الذي استقال احتجاجا على الإطاحة به ورفض تولي منصب وزير الخارجية.

ووفقا لهذا الاستطلاع، فإن حزب الليكود سيتراجع من 30 مقعدا إلى 21 مقعدا في الكنيست.

وتوقع الاستطلاع انهيار قوة كتلة “المعسكر الصهيوني” من 24 مقعدا إلى 11 مقعدا فقط، وذلك بعد محاولات فاشلة لرئيسها، يتسحاق هرتسوغ، بالانضمام لحكومة نتنياهو، الذي فضل ليبرمان عليه، ووضعه في موقف حرج ‘المعسكر الصهيوني’ وعرضه لانتقادات وصلت حد مطالبته بالاستقالة.

وأكد الاستطلاع على استقرار قوة القائمة المشتركة عند 13 مقعدا، وأن تمثيل حزب “ييش عتيد” سترتفع من 11 مقعدا إلى 13.

كذلك سيرتفع تمثيل حزب “البيت اليهودي” من 8 إلى 10 مقاعد، وسيرتفع تمثيل “اسرائيل بيتنا” من 6 إلى 8 مقاعد.

وسيرتفع تمثيل كتلة ‘يهدوت هتوراة’ إلى 8 مقاعد، وحزب شاس سيتراجع إلى 6 مقاعد، وسيبقى تمثيل حزب ميرتس كما هو عند 5 مقاعد.