الأحد 02 / أكتوبر / 2022

استعدّوا… لبنان أمام مرحلة دقيقة وهذا ما ينتظرنا!

استعدّوا... لبنان أمام مرحلة دقيقة وهذا ما ينتظرنا!
استعدّوا... لبنان أمام مرحلة دقيقة وهذا ما ينتظرنا!

اعتبر الخبير المالي والاقتصادي أنطوان فرح أن لبنان مقبل على مرحلة دقيقة من تاريخه على اعتبار ان كل السلع التي كانت تقدمها الدولة والتي كانت مدعومة في المرحلة الماضية وفي مرحلة ما قبل الانتخابات سوف يتم تحريرها وبالتالي ستضطر الدولة الى استيفاء الأسعار شبه الحقيقية لهذه الخدمات ما قد يؤشر إلى قدرة المواطن الشرائية والتي سوف تتراجع بشكل حاد جدا.

فرح وفي حديث إلى (الأنباء) الالكترونية، أشار الى ان أخطر نقطة في هذا الأمر ما يتعلق بدعم الليرة اللبنانية والتي بالرغم من ان التعميم ١٦١ لا يزال ساري المفعول ومستمر لغاية آخر تموز كما قال حاكم مصرف لبنان الا ان ذلك لا يمنع الدولار من الارتفاع وستكون الضغوطات المالية على المواطنين أكبر في المرحلة المقبلة.

وقال: “بالواقع التحديات التي ستواجه حكومة تصريف الاعمال ستكون كثيرة لكنها لا تستطيع ان تتخذ القرارات ولا تستطيع ان تعقد الاجتماعات مع صندوق النقد كما لا تستطيع ان تضغط على المجلس النيابي لتسريع المشاريع والقوانين وغيرها وبالتالي التحدي الأساس هو بتشكيل حكومة بأسرع وقت ممكن وعدم انتظار موعد الاستحقاق الرئاسي والبقاء على حكومة تصريف الاعمال”، مشيرا الى تحدٍّ آخر يتعلق بدور المجلس النيابي الجديد وكيف سيتحرك هذا المجلس.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن