Friday, September 20, 2019
اخر المستجدات

اسرائيل تخشى اعادة بناء “محور المقاومة”


| طباعة | خ+ | خ-

أعربت مصادر استخبارية إسرائيلية، عن خشيتها من عملية إعادة بناء ما تسميه إسرائيل “محور الشر” في إشارة إلى “محور المقاومة”  التابع لحركة حماس والجهاد وحزب الله وإيران وسوريا.

وادعى المحلل الاستخباري الإسرائيلي يوسي ملمان، وجود مفاوضات متواصلة لإعادة ترميم “محور الشر” لإعادتها الى ما قبل اندلاع الازمة السورية، وتقوم هذه المحاولات على إعادة علاقات حركة حماس بإيران وحزب الله إلى ما كانت عليه بالسابق.

وكشفت مصادر بالاستخبارات الإسرائيلية أن إسرائيل تخصص جهود لمتابعة المساعي الرامية لإعادة العلاقات بين حماس وإيران وحزب الله إلى سابق عهدها.

وتتوقع الاستخبارات الإسرائيلية أن يزور رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل العاصمة الإيرانية طهران خلال الفترة المقبلة.

وتعتقد الاستخبارات إسرائيلية أن الامين العام لحركة الجهاد الإسلامي رمضان شلح، بذل جهودا مضنية خلال الشهور الأخيرة لتقليص الخلافات بين حماس وحزب الله وإيران، تمهيدا لاستئناف حصول حماس الدعم الإيراني المالي وفيما يتعلق بمجال التدريب الذي تعرض للانقطاع بسب المواقف التي اتخذتها حماس من النظام السوري.

وتتراكم المعطيات لدى الاستخبارات الإسرائيلية التي تؤكد بأن العلاقات ستستأنف قريبا بين حماس وإيران وحزب الله، وتعتبر الاستخبارات الإسرائيلية ذلك تطوراً مثير للقلق لأنه قد يؤدي إلى تنفيذ هجمات قد تستهدف إسرائيل.

وبحسب التقديرات الإسرائيلية فإن “تعاظم التنسيق الاستخباري بين مصر واسرائيل دفع حماس وإيران إلى إعادة النظر بالخلافات وتنحيتها جانباً فحماس تعتقد أن الخلاف مع إيران ثانوي في ظل العمل المصري الإسرائيلي المشترك للقضاء على قدراتها العسكرية، فيما ترى إيران أن التنسيق الاستخباري الإسرائيلي المصري يستهدف القضاء على حلفائها في غزة.