Tuesday, July 16, 2019
اخر المستجدات

اعتصام لجميع موظفي غزة أمام مجلس الوزراء الثلاثاء


| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم / غزة

أكدت اللجنة النقابية للدفاع عن حقوق الموظفين أن حقوق الموظفين خط أحمر غير قابل للمساومة أو النقاش أو الاقتطاع أو التجزئة.

وقالت اللجنة في بيان صحفي :”البيان الصادر عن حكومة الوفاق طعنة في ظهر الموظف الفلسطيني و تنكر لحقوقه و إيذان بإفشال المصالحة الفلسطينية كاملة”.

وأوضحت أنها ستعمل على تعريتها و كشف الحقيقة للجميع محليا و إقليميا وعالميا، مضيفة:” سنتواصل مع كافة منظمات حقوق الانسان المحلية و العالمية لكشف هذه الجرائم بحق الموظف وسنستمر بخطواتنا التصعيدية لانتزاع كامل الحقوق”.

وشددت على أن مطالبها عادلة، تتمثل بحقوق مشروعة لا تقبل المساومة، وهي الدمج في سلم إداري ومالي موحد مع موظفي السلطة وصرف الرواتب والحفاظ على المراكز الإدارية والمالية الحالية، معبرة عن رفضها للخضوع لأي اتفاقيات سياسية مرفوضة.

وطالبت اللجنة “كافة أطياف المجتمع في قطاع غزة وفصائلها للدفاع عن كرامتها وعن حقوق أبنائها وموظفيها وأن تقول لحكومة الانقسام كفى عبثا واستهتارا بغزة وأهلها”.

ودعت الجميع للضغط  رئيس السلطة محمود عباس وحكومته لحل مشكلة الموظفين وأن يشرع بخطوات عملية لدمجهم مع باقي موظفي السلطة.

وجددت اللجنة تحذيرها من جرّها  لمربع الخصام القضائي، مؤكدة أنها ستقوم بذلك للدفاع عن حقوق الموظفين ضد تغول الحكومة التي فقدت المصداقية في تعاطيها مع ملف الموظفين على حد وصف البيان .

وأعلنت عن سلسلة فعاليات احتجاجية ، تبدأ باعتصام حاشد لكافة الموظفين و الموظفات أمام مجلس الوزراء يوم الثلاثاء 13/1/2015 الساعة العاشرة صباحا للتعبير عن رفضنا لبيان مجلس الوزراء و المطالبة بحقوق الموظفين كاملة.

كما أعلنت عن  تعليق العمل في كافة مرافق وزارة الصحة و الدوائر التابعة لها يوم الثلاثاء 13/1/2015 الساعة العاشرة صباحا و حتى نهاية الدوام و التوجه الى الاعتصام أمام مجلس الوزراء بالروب الأبيض و يستثنى من التعليق الأقسام التالية( الاستقبال و الطوارئ – الحضانة – العمليات و الولادات العاجلة – غسيل الكلى – العناية المركزة – بنك الدم).

كما سيجري تعليق الدوام بشكل كامل في الوزارات الأربعة التي على رأسها وزراء من غزة و هي (الاشغال العامة و العمل و العدل و شئون المرأة).

وأكدت استمرار الفعاليات الاحتجاجية حتى نيل حقوق الموظفين المشروعة كاملة.