Wednesday, September 18, 2019
اخر المستجدات

اعلان حالة طوارئ بسجن “شطة” بعد اكتشاف نفق حفره الاسرى


| طباعة | خ+ | خ-

أعلنت مصلحة السجون الإسرائيلية حالة الطوارئ القصوى اليوم الخميس، إثر اكتشافها نفقا حفره الاسرى الفلسطينيين أسفل سجن” شطة”، واستدعت قوات كبيرة من وحدة “نخشون” الخاصة لإخلاء كافة الأسرى إلى سجون أخرى.

وأفاد موقع “واللا” الاخباري الاسرائيلي مساء اليوم، أن الاسرى في سجن “شطة” أحد أكثر السجون الإسرائيلية تحصينا، كانوا يعدون لمحاولة هرب منظمة بواسطة نفق حفر تحت الأرض داخل أحد الاقسام ويصل قطره الى حوالي نصف متر وبعمق أربعة امتار.

وفي غضون ذلك وصل عناصر من جهاز الاستخبارات الإسرائيلية الى السجن وشرعوا في عمليات بحث وتفتيش، حيث عثروا على ملابس وعصا تعود لرجال مصلحة السجون أخفيت في أحد الاقسام وعلى ما يبدوا أنها كانت معدة للمساعدة في محاولة الهرب والمساس بالسجانين. وفقاً للموقع

واوضح الموقع أن “التحريات تجري على قدم وساق ويشارك فيها عناصر من جهاز الشاباك الاسرائيلي في هذه الساعات ويجري فحص كل سيناريو متوقع لاستخدام هذا النفق وأيضاً احتمال حفره لأغراض أخرى مثل إخفاء وسائل تحظر مصلحة السجون ادخالها للأسرى.”

وكانت ادارة مصلحة السجون الإسرائيلية في سجن “شطة” قامت عصر اليوم بنقل كافة أسرى السجن بشكل مفاجئ وسريع الى سجني “جلبوع” و”مجدو” دون ذكر اسباب، في ظل وجود أعداد كبيرة من شرطة السجن والجيش الاسرائيلي.

وأفاد محامي نادي الأسير الفلسطيني مأمون الحشيم اليوم ، بأن إدارة سجن “شطة” قامت بإفراغ السجن من جميع الأسرى ونقلتهم إلى سجني “جلبوع”و”هداريم”، فيما أكدت وزارة شؤون الأسرى والمحررين بالسلطة الفلسطينية، في بيان لها، قيام إدارة سجن “شطة” بنقل كافة أسرى السجن بشكل مفاجئ، في ظل وجود أعداد كبيرة من شرطة السجن والجيش.

وقال محامي الوزارة أشرف الخطيب إن” ادارة السجن نقلت كافة الأسرى إلى سجني “جلبوع” و”مجدو”، مضيفا أن “هذا جاء بشكل مفاجئ وسريع ودون وجود أي أسباب تذكر.

يذكر أن سجن “شطة” كان يضم (120) أسيرا.