Thursday, November 26, 2020
اخر المستجدات

الأسير الأخرس يوجه رسالة للشعب الفلسطيني: “لا تضعوني في الثلاجة”


الأسير الأخرس يوجه رسالة للشعب الفلسطيني: "لا تضعوني في الثلاجة"

الأسير ماهر الأخرس

| طباعة | خ+ | خ-

وجه الأسير ماهر الأخرس، المضرب عن الطعام لليوم الـ90 على التوالي، رسالة إلى الشعب الفلسطيني، جاء فيها: “أريد أن أرى أبنائي وزوجتي قبل أن أموت في مستشفى كابلان، وإذا أرادوا مساعدتي حاليًا عليهم نقلي في مشافي الضفة، أريد أن أموت بين أهلي وأولادي وليس في مشفى (كابلان)، ولا أريد أن يضعوني في الثلاجة أو يقوموا بتشريح جثتي، وأطلب من الأسرى المحررين القدامى وأهالي الشهداء أن يحملوا نعشي”.

وأضاف في رسالته التي نقلتها محاميته، اليوم: “إنني أشعر أنهم (قوات الاحتلال) يريدون قتلي دون أن يراهم أحد ودون كاميرات، وأحمل كل شخص المسؤولية الكاملة للضغط على الاحتلال من أجل الإفراج عني، وأطالب القيادات العربية في الداخل المحتل أن يتدخلوا بشكل سريع قبل أن أفقد حياتي”، بحسب ما جاء على موقع (عرب 48).

وأفادت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى، في بيان صدر هنها اليوم، أن الأسير الأخرس يمكث حاليًا في مشفى “كابلان” بوضع صحي حرج جدًا، حيث يعاني من أوجاع شديدة في كافة أنحاء جسده.

وتتواصل اعتداءات سجاني الاحتلال الإسرائيلي على الأسير ماهر عبد اللطيف حسن الأخرس، المضرب عن الطعام لليوم الـ90 على التوالي بحسب ما روته محاميته التي روت من خلاله الاعتداءات التي تعرض لها الأسير يوم أمس، الجمعة؛ فيما تتواصل حالته الصحية في التراجع ليواجه خطر الموت.