Sunday, November 17, 2019
اخر المستجدات

الأسير المحرر صدام جابر عاشور يتنسم عبير الحرية


| طباعة | خ+ | خ-

بقلم: سامي ابراهيم فودة

قال تعالى: “وَقَدْ أَحْسَنَ بِي إِذْ أَخْرَجَنِي مِنَ السِّجْنِ” صدق الله العظيم
بحمد لله أفرجت إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية مساء يوم الاثنين الساعة الخامسة وخمس دقائق الموافق 15/7/2019م عن الأسير المحرر صدام جابر محمد عاشور والبالغ من العمر”38عاماً” ابن حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح واحد ابرز كتائب شهداء الأقصى جيش العاصفة في مدينة بيت حانون- شمال قطاع غزة, واحتفاء بيوم الأسير المحرر من سجون الاحتلال, كان باستقباله على معبر بيت حانون “ايرز” عضو اللجنة المركزية للحركة أحمد حلس “أبو ماهر” والأخ الأسير المحرر/ تيسير البرديني عضو المجلس الثوري ومفوض الشهداء والأسرى والجرحى بالهيئة القيادية العليا لحركة فتح في المحافظات الجنوبية والأسير المحرر/ جمال فروانة والأخ المناضل/ حاتم أبو الحصين “أبو شكري” أمين سر حركة فتح اقليم شمال غزة والأخ المناضل/ صالح قداس أبو شادي عضو قيادة إقليم شمال غزة وحشد من عائلة الأسير والكادر وأسرى محررين وسط هتافات وزغاريد تمجيداً بنضالات الأسير وابتهاجاً بتحرره من السجن بعد اعتقال دام 13عاماً قضاها بصمود وعز في غياهب السجن وظلمات السجان الصهيوني.
وبهذا العرس الوطني الفلسطيني لا يسعني في هذا المقام الرفيع, إلا أن نسلط الضوء على سيرة عطرة للأسير البطل المحرر من سجون الاحتلال الإسرائيلي…
الاسم: صدام جابر محمد عاشور”الكفارنة”
تاريخ الميلاد: 13/4/1981م
الانتماء: حركة فتح
البلدة الأصلية : بيت حانون
مكان السكن: من مدينة بيت حانون “عطية الزعانين” شارع دمره مقابل جامع النصر
الحالة الاجتماعية: أعزب
المهنة: موظف سلطة قوات ألـ17
المؤهل العلمي: أعدادي
العائلة الكريمة : تتكون أسرته الاسير صدام من إثنا عشر فرداً ويأتي هو في الترتيب الخامس من بين إخوته وأخواته في العائلة
علما توفي والده الحاج جابر عاشور( أبو ياسر) وهو داخل السجن عصر يوم الاحد الموافق9/6/2019م بعد صراع طويل مع المرض وبعد رحلة عذاب وحرمان نتيجة منع سلطات الاحتلال الاسرائيلي من زيارة نجله صدام
الحالة الصحية: يعاني من آثار إصابته بجلطة دماغية ألمت به قبل عدة أشهر, تسببت في شلل جزئي في الجانب الأيسر من جسده ولفتة في المنطقة اليسرى لوجهه, كما أنه يشكو من مشاكل في معدته, وأنه لازال يعاني من مضاعفات إصابته بعدة عيارات نارية في صدره قبل اعتقاله,
التهم الموجهة إليه: مقاومه الاحتلال وانتمائه لحركة فتح
مكان الاعتقال: نفحة الصحراوي
تاريخ الاعتقال: 16/7/2006م – تاريخ الإفراج /16/7/2019م
الحكم : 13عام
كيفية اعتقال الاسير المحرر: صدام عاشور
كان الأسير عاشور قد اعتقل من قبل قوات الاحتلال بتاريخ 16/7/2006 خلال اجتياح الاحتلال لمدينة بيت حانون شمال قطاع غزة في كمين محكم وقد حكم عليه في حينه بالسجن لمدة 13 عاماً بتهمة مقاومته للاحتلال والانتماء لكتائب شهداء الأقصى لحركة فتح, فقد تعرض للإصابة بجلطة وهو داخل السجن نتيجة الضغط النفسي من جراء تعرض منزلهم للقصف والتدمير الكامل في عدوان 2014 ووفاة والده وأستخدم بحقه العديد من العقوبات القاسية منها حرمانه من زيارة ذويه لأكثر من 6 سنوات متواصلة، وعزلة في زنازين انفرادية وتعرضه للنقل من سجن الى سجن عدة مرات ,
ألف مبروك الحرية للأسير المحرر البطل/ صدام عاشور
والحرية كل الحرية لأسرانا البواسل وأسيراتنا الماجدات