Tuesday, August 20, 2019
اخر المستجدات

الأسير المحرر عبد الرحمن فودة يتنسم عبق الحرية


الأسير المحرر عبد الرحمن فودة يتنسم عبق الحرية

| طباعة | خ+ | خ-

بقلم: سامي إبراهيم فودة

قال تعالى: “وَقَدْ أَحْسَنَ بِي إِذْ أَخْرَجَنِي مِنَ السِّجْنِ” صدق الله العظيم

يا دامي العينين , والكفين ! إن الليل زائلْ لا غرفةُ التوقيف باقيةٌ ولا زَرَدُ السلاسلْ ! نيرون مات ‘ ولم تمت روما… بعينيها تقاتلْ ! وحبوبُ سنبلةٍ تموت ستملأُ الوادي سنابلْ.

بحمد لله أفرجت إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية مساء يوم الأربعاء الموافق 27/3/2019م عن أحد قادة كتائب شهداء الأقصى- فلسطين في المحافظة الشمالية بالضفة الغربية,وعميد أسرى محافظة طولكرم وابن جهاز المخابرات العامة وابن فلسطين الحبيبة الأسير البطل المحرر/ عبد الرحمن أحمد فودة “أبو ساهر”البالغ من العمر”اثنان وأربعون عاماً”من سكان مخيم نور شمس في طولكرم بعد قضاءه 18 عاماً في سجون الاحتلال الإسرائيلي,

واحتفاء بيوم تحرر الأسير البطل من سجن مجدو كان في استقبال الأسير/ عبد الرحمن فودة على حاجز الجلمة في محافظة جنين اللواء/ أكرم رجوب ومدير الارتباط المدني/ طه الإيراني وضباط من جهاز المخابرات العامة وعائلة الأسير المحرر وجماهير غفيرة احتشدت في المكان وسط هتافات وزغاريد بنضالات الأسير فودة,وقدم الرجوب التهاني للأسير المحرر باسم الرئيس محمود عباس، مؤكدا أن الرئيس والقيادة يضعون على سلم أولوياتهم ملف الحركة الأسيرة,وقد حضر فعاليات العرس الوطني الكبير للأسير أبو فودة جماهير غفيرة,وفداً رفيع المستوي من القيادات والشخصيات الوطنية والاعتبارية وكان على رأسهم عضو اللجنة المركزية وعضو اللجنة التنفيذية الأخ المناضل عزام الأحمد.

بهذا العرس الوطني الفلسطيني لا يسعني في هذا المقام الرفيع,إلا أن نسلط الضوء على سيرة عطرة للأسير البطل المحرر من سجون الاحتلال الإسرائيلي…

– الاسم/ عبد الرحمن أحمد فودة، ة “42 عاماً” أبو الساهر

– مواليد / 1978م

– الحالة الاجتماعية/ أعزب

– مكان الإقامة/ مخيم نور شمس في محافظة طولكرم،

– عائلته الكريمة / تتكون أسرة الأسير من الوالدين وله من الإخوة 7 أشقاء و8 شقيقات،من بينهم ثلاثة أشقاء من المحررين

– المهنة / عمل في جهاز المخابرات العامة بالسلطة الوطنية الفلسطينية

– تاريخ الاعتقال/28/3/2001 م – تاريخ الإفراج /27/3/2019م

– مكان الاعتقال/ معتقل مجدوا .. سيتمّ الإفراج عنه من معتقل “مجدو”.

– التهمة الموجه إليه / الانتماء لكتائب شهداء الأقصى ومقاومة الاحتلال الصهيوني

– الحكم/ ومحكوم 18 سنة

الأسير/ أبو فودة هو من ضمن أعضاء اللجنة التعليمية في معتقلات الاحتلال، ويمتاز يكتب الشعر، ويمارس دوراً هاماً في تعليم الأسرى.

علماً تم أفرج سابقاً عن شقيقه رامي يوم 6/2/2014 بعد قضاء 12 سنة بالسجن

كيفية اعتقال الأسير البطل/ عبد الرحمن فودة

يعتبر المناضل البطل الأسير المحرر/ عبد الرحمن فودة هو أول أسير يعتقل في منطقة طولكرم بالانتفاضة الثانية بتهمة لاجئ فلسطيني,حيث انتفض هذا البطل من أجل حقوق أبناء شعبه المسلوب في وجه هذا المحتل الغاشم فطارد الاحتلال وقطعان المستوطنين في كل مكان إلى أن تمكن من الوصول إلي مدينة نتانيا ليقوم بزرع عبوة ناسفة لم يشاء القدر أن تنفجر,

حيث شكل الأسير القائد مع رفاق دربه الشهيد القائد /اشرف بردويل والشهيد القائد/ عائد أبو حرب مجموعة عسكرية تابعة لكتائب الشهيد ثابت ثابت,حيث تمكنت المجموعة من القيام بالعديد من العمليات الفدائية والاشتباكات المسلحة عبر الطرق الالتفافية تستهدف قطعان المستوطنين,وقاموا بزرع العديد من العبوات الناسفة التي تستهدف آليات الاحتلال العسكرية وتم إلقاء القبض عليه وتعرض خلال اعتقاله إلى أبشع صنوف أساليب التعذيب الجسدي والنفسي وقد تنقل فترة اعتقاله عبر السجون الاحتلال كما وشارك في معارك الأمعاء الخاوية مع الأسرى البواسل في السجون

مبروك الحرية للأسير المحرر/عبد الرحمن فودة

نسأل الفرج القريب العاجل لكل أسرانا البواسل وأسيراتنا الماجدات من سجون الاحتلال