الأحد 02 / أكتوبر / 2022

الأمم المتحدة: 141 دولة تدين العمليات العسكرية الروسية في أوكرانيا و5 دول تعارض و35 تمتنع

الأمم المتحدة: 141 دولة تدين العمليات العسكرية الروسية في أوكرانيا و5 دول تعارض و35 تمتنع
الأمم المتحدة: 141 دولة تدين العمليات العسكرية الروسية في أوكرانيا و5 دول تعارض و35 تمتنع

أيدت 141 دولة بالجمعية العامة للأمم المتحدة بينها إسرائيل مشروع قرار يدين العمليات العسكرية الروسية في أوكرانيا وسط معارضة 5 وامتناع 35 دولة أخرى عن التصويت.

ووافقت الجمعية العامة للأمم المتحدة على قرار يستنكر بأشد العبارات الحرب في أوكرانيا، كما طالبت الجمعية العامة للأمم المتحدة روسيا بسحب قواتها من أوكرانيا.

ومررت الجمعية العامة للأمم المتحدة مشروع قرار لإدانة العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، مطالبة روسيا بإنهاء الحرب في أوكرانيا.

♦ الأمم المتحدة تعتمد قرارا لصالح فلسطين حول السيادة على مواردها الطبيعية

ودخلت العمليات العسكرية الروسية في الأراضي الأوكرانية أسبوعها الأول، بالإعلان عن السيطرة علي مدينة خيرسون الأوكرانية بشكل كامل من جانب القوات الروسية التي بدأت زحفها في الشرق الأوكراني 24 فبراير، معلنة أن عملياتها تأتي لحماية المدنيين في إقليم دونباس الذي يضم جمهوريتي دونتسك ولوجانسك واللتين اعترفت موسكو الشهر الماضي باستقلاليهما.

وصباح الأربعاء، أعلن المتحدث باسم القوات المسلحة الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف، أن الوحدات الروسية من القوات المسلحة قامت بالسيطرة على المركز الإقليمي لمدينة خيرسون الأوكرانية بشكل كامل.

وقال كوناشينكوف في بيان الوزارة: “سيطرت الوحدات الروسية التابعة للقوات المسلحة بشكل كامل على المركز الإقليمي لخيرسون.. وخلال العملية العسكرية أصابت قواتنا 1502 هدفا عسكريا، تم تعطيل 51 موقعًا للقيادة، و38 نظام دفاع جوي مضاد للطائرات إس 300 وبوك إم-11 وأوسا، وتم تعطيل 51 محطة رادار، و47 طائرة على الأرض و11 طائرة في الجو، و472 دبابة وعربة قتال مصفحة أخرى، و 62 قاذفة صواريخ متعددة، و 206 قطعة مدفعية ميدانية وهاون، و336 وحدة من المركبات العسكرية الخاصة، و46 طائرة مسيّرة دون طيار”.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن