Wednesday, July 17, 2019
اخر المستجدات

الأم في واقعة “طفل البلكونة”: “محدش هيخاف عليه قدي”


الأم في واقعة "طفل البلكونة": "محدش هيخاف عليه قدي"

| طباعة | خ+ | خ-

استمع رجال البحث الجنائي بمديرية أمن الجيزة، إلى أقوال “هند.ر” عاملة نظافة، صاحبة واقعة “طفل البلكونة”، التى انتشر لها فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، تحاول خلاله إجبار ابنها “أسامة.ع”، 13 سنة، طالب، على التسلق من نافذة بالطابق الثالث بالعقار محل سكنها إلى شرفة شقتها، لفتح باب الشقة لها لكونه نسي المفتاح بالداخل، وذلك رغم صراخ الطفل وعجزه عن تحقيق مرادها، ونهر الجيران لها لاحتمال سقوطه ووفاته، قبل أن تقرر سحبه أخيرًا عندما كرر الاستنجاد بها لعدم تحمله وخشيته من السقوط.

وقالت الأم خلال مناقشتها الأولية قبل ترحيلها إلى النيابة، إنها عاملة نظافة، وأمضت يوم عملها الشاق عائدة إلى منزلها بمنطقة ابني بيتك للإسكان الاجتماعي بمنطقة حدائق أكتوبر، لكنها فوجئت بابنها يخبرها بفقد المفتاح، واحتمال أنه نسيه داخل الشقة، وتابعت: “كنت تعبانة وعايزة أستريح.. قلت أرفعه للبلكونة يفتح لنا الباب بدل ما نكسره.. مش معايا فلوس للنجارين ومش قادرة أتلطع تاني برا البيت بعد الشغل والشقا”.

وعن تعريض حياة الطفل للخطر، وعدم الاستجابة لاستغاثته “هاقع.. مش قادر.. هادور على المفتاح.. هاموت”، قالت السيدة حسبما أفادت مصادر أمنية: “ماحدش هيخاف على ابني قدي، أنا كنت ماسكاه جامد وباساعده يوصل للبلكونة.. ولما ماقدرش ينط وقاللي إنه هيقع شديته ومسكته جامد ودخلته تاني.. والناس هما اللى عملوا كل الهيصة دي لما صوروني”. (التحرير)