الإثنين 19 / أبريل / 2021

الأونروا تكشف آخر مستجدات أزمتها المالية

الأونروا تكشف آخر مستجدات أزمتها المالية
الأونروا تكشف آخر مستجدات أزمتها المالية

كشفت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) آخر مستجدات الأزمة المالية التي تعصف بالوكالة الأممية في الأسابيع الأخيرة، والتي أثارت تساؤلات حول رواتب الموظفين.

وأعلنت الأونروا، أن الموازنة المالية لخدمات الوكالة في عام 2021 مماثلة لموازنة العام الماضي الذي شهد صعوبات كبيرة في حشد الموارد المالية لوكالة الغوث أوصلها إلى وضع مالي “خطير”.

وقالت المتحدثة باسم الوكالة الأممية تمارا الرفاعي، أمس الجمعة، إن موازنة 2021 هي نفس موازنة 2020، من حيث “تكلفة الخدمات”.

وتعمل الوكالة الأممية على حشد الموارد المالية، وفق الرفاعي التي قالت “ما ثبت في السنوات الأخيرة أن الوكالة لا تحصل على الموارد الكافية لتغطية الخدمات الأساسية لذلك فهي تواجه أزمة في نهاية كل عام حين تكون استخدمت ما وصلها من أموال خلال السنة”.

وأوضحت الرفاعي في وقت سابق أن قيمة “الميزانية البرامجية أو الميزانية العامة (2020)” هي 806 ملايين دولار، يضاف إليها ميزانية للمساعدات الطارئة في سوريا والأراضي الفلسطينية المحتلة، وميزانية للاستجابة لجائحة فيروس كورونا المستجد

الوكالة الأممية أعلنت مطلع العام الماضي أن ميزانيتها في مناطق عملياتها الخمسة تبلغ 1.4 مليار دولار، ثم أطلقت مناشدة عاجلة محدَّثة استجابةً لجائحة كورونا للحصول على 93.4 مليون دولار للفترة الممتدة من آذار/مارس، إلى تموز/يوليو.

وأتبعت الأمر بمناشدة أخرى للحصول على 94.6 مليون دولار للتخفيف من الآثار الأشد سوءا لجائحة كورونا لتغطية تمويل الخدمات المخصصة من شهر أيلول/ سبتمبر الحالي، وحتى كانون الأول/ ديسمبر المقبل.

واتُفق في تشرين الأول/أكتوبر الماضي على عقد مؤتمر دولي للمانحين بداية العام 2021 من أجل دعم ضمان استمرار الدعم المالي للوكالة، ورأت وكالة الغوث أن “المؤتمر سيقدم رؤية وخطة الوكالة على المدى المتوسط والطويل، وسوف يدعو المانحين إلى الالتزام متعدد السنوات أيضا”.

وأطلقت أونروا نداءً في تشرين الثاني/نوفمبر “للدعم الفوري؛ لتمكين الوكالة من سد فجوة العجز الحالية، ثم العمل على خطة أطول تغطي العامين المقبلين تعتمد على تمويل متعدد السنوات بدل التمويل السنوي”.

وتأسست أونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وهي مُفوضة بتقديم المساعدة والحماية لنحو 5.7 ملايين لاجئ من فلسطين مسجلين لديها.

وتقدم الوكالة المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن ولبنان وسوريا والضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة، وتشمل خدماتها التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن