الأربعاء 30 / نوفمبر / 2022

الإدارة الأمريكية تطالب إسرائيل بتغيير تكتيكاتها العسكرية بعد اغتيال شيرين أبو عاقلة

الإدارة الأمريكية تطالب إسرائيل بتغيير تكتيكاتها العسكرية بعد اغتيال شيرين أبو عاقلة
الإدارة الأمريكية تطالب إسرائيل بتغيير تكتيكاتها العسكرية بعد اغتيال أبو عاقلة

طالبت الإدارة الأميركية، من إسرائيل مراجعة قواعد الاشتباك خلال العمليات العسكرية في الضفة الغربية المحتلة بعد اغتيال المراسلة شيرين أبو عاقلة، بينما تنظم شبكة الجزيرة، اليوم الخميس، وقفة احتجاجية تحت شعار “العدالة لشيرين” بالتزامن مع مرور 100 يوم على اغتيال الزميلة.

وأفاد موقع “أكسيوس” الإخباري نقلا عن مسؤولين أميركيين وإسرائيليين، أن وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، بعد لقائه مع عائلة أبو عاقلة في واشنطن، اتصل بوزير الأمن الإسرائيلي بيني غانتس، وطلب منه نشر النتائج النهائية للتحقيق العملياتي العسكري الإسرائيلي في أقرب وقت ممكن.

وقال بلينكن إن مراجعة قواعد الاشتباك ستكون خطوة نحو المساءلة في قضية شيرين.

وقد رد غانتس على بلينكن، وفقاً لموقع أكسيوس، بأن المواقف على الأرض لا تكون دائما واضحة (بيضاء أو سوداء) أثناء العمليات العسكرية.

وقال بلينكن لغانتس إنه يعتقد أنه لم يتم اتباع قواعد الاشتباك أو أنه يجب مراجعتها، إذا كان جندي إسرائيلي قد أطلق النار على أبو عاقلة وهي ترتدي سترة واقية من الرصاص عليها علامة “صحافة”.

وكانت أسرة أبو عاقلة اتهمت الولايات المتحدة بمساعدة إسرائيل على الإفلات من العقاب على قتلها، وطلبت لقاء الرئيس جو بايدن أثناء زيارته لإسرائيل في تموز/يوليو الماضي، ولكن لم يتح لها ذلك.

كما نددت أطراف فلسطينية رسمية وفصائلية بالاستنتاجات الأميركية من حادثة الاغتيال، ورأت فيها تعبيرا عن الانحياز الأميركي لتل أبيب مشددة على أن إسرائيل هي المسؤولة عن هذه الجريمة.

وكان الاحتلال الإسرائيلي اغتال الشهيدة الصحافية أبو عاقلة في 11 أيار/مايور الماضي، أثناء تغطيتها لاقتحامه مدينة جنين، مما أحدث غضبا عارما في الأوساط الحقوقية والإعلامية على المستويين العربي والدولي.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن