الخميس 13 / مايو / 2021

الاستخبارات الأمريكية تتبنى فرضيتين حول منشأ (كورونا)

الاستخبارات الأمريكية تتبنى فرضيتين حول منشأ (كورونا)
الاستخبارات الأمريكية تتبنى فرضيتين حول منشأ (كورونا)

كشفت مديرة الاستخبارات الوطنية الأمريكية أفريل هينز أن أجهزة المخابرات في بلادها لا تعرف بالضبط متى أو كيف تم نقل (كوفيد -19) في البداية.

ولفتت المخابرات الأمريكية إلى فرضيتين الأولى أن الفيروس ظهر من اتصال بشري بحيوانات مصابة، أو نتيجة حادث مخبري.

وفي وقت سابق، ذكرت السلطات الأمريكية أنها تدرس فرضيات تؤكد ظهور فيروس (كورونا) المستجد في مختبر بمدينة ووهان الصينية، وتنوي إثبات صحتها.

من جانبها، أكدت السلطات الصينية مرات عديدة، أنها تلتزم منذ البداية بموقف منفتح ومسؤول بخصوص نشر البيانات حول وباء فيروس (كورونا).

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن