Monday, September 16, 2019
اخر المستجدات

الاقتصاد تُنفذ جولة تفقدية لعدد من مصانع الباطون بغزة


| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم / غزة
أجرى وكيل وزارة الاقتصاد الوطني المهندس حاتم عويضة جولة تفقدية لعدد من مصانع الباطون في المنطقة الصناعية بمدينة بيت حانون.

وتأتي هذه الجولة للاطلاع على قدرة وجاهزية المصانع على تنفيذ المشاريع والتعرف على سير عملها واحتياجاتها والمشكلات التي تواجهها.

كما شارك بالجولة، الدكتور رائد الجزار مدير عام الإدارة العامة للصناعة، وأ. تامر الزويدي مدير دائرة التنسيق مع القطاع الخاص وعدد من العاملين بالوزارة، و أ. على الحايك نائب رئيس الاتحاد العام للصناعات، و أ. فريد زقوت المدير التنفيذي لاتحاد الصناعات الانشائية وأعضاء مجلس الإدارة.

واطلع عويضة خلال هذه الزيارة على شكاوي التجار والمشاكل التي تواجههم وأهمها آلية دخول الاسمنت وآلية التوزيع على المصانع والاشكاليات التي سببت ركود في الصناعات الانشائية و أعمال البناء.

وأكد عويضة على ضرورة بذل الجهود بالتعاون مع الاتحاد العام للصناعات الانشائية للعمل على تذليل كافة المعيقات التي تواجه أصحاب المصانع الإنشائية.

وأشاد عويضة بجودة المصانع الانشائية وقدرتها على تلبية حاجة المشاريع وبجودة عالية، ونوه إلى أن الوزارة تبذل كافة الجهود من أجل تفعيل دور مؤسسة المواصفات والمقاييس للإشراف على المواصفات المعمول بها وكذلك أهمية إصدار شهادات معتمدة لهذه المصانع.

وبدورهم طالب أصحاب المصانع الانشائية بضرورة رفع سقف “السيستم” من (160) طن إلى (1000) طن للمصانع التي تعمل على تنفيذ المشاريع وبحاجة إلى كميات كبيرة، و أن يتم صب الباطون للمواطن المتضرر أو المشاريع بشكل مباشر دون وسيط، بالإضافة إلى تسهيل الحصول على نظام السيستم للشركات والتي لديها أكثر من مصنع بخط إنتاج مختلف.

ونوه أصحاب المصانع الإنشائية إلى أن كميات الباطون المدخلة لعملية الإعمار تقدر (3000) طن بما يعادل (80) سيارة يومياً وهي غير كافية ولا تلبي حاجة قطاع غزة للإعمار.

وفي ختام الجولة تم الاتفاق على عقد ورشة عمل تجمع وزارة الاقتصاد والاتحاد العام للصناعات الإنشائية وأصحاب المصانع الانشائية والمؤسسات ذات العلاقة بمنظومة السيستم على برنامج GRM و ذلك لإعادة النظر في هذه الآلية التي تم فرضها على قطاع غزة بعد حرب 2014 لإعادة إعمار قطاع غزة.