Tuesday, November 12, 2019
اخر المستجدات

التمر وأهمية تناوله في رمضان


التمر وأهمية تناوله في رمضان

| طباعة | خ+ | خ-

يعوض التمر الجسم عن نقص السكريات والطاقة التي يفقدها الجسم، وهو سريع الهضم والامتصاص من المعدة، والتمر غني بالعناصر الغذائية المفيدة للصحة والجسم.

يبدوالتمر مُجففاً إلا أنَّه في الواقع فواكه طازجة، تحتوي التمور الطازجة على نسبة (30 %) فقط من الرطوبة مما يجعلها واحدة من الفواكه المجفَّفة الطبيعية، لإطالة مدة الصلاحية للتمر يتم ترك العديد من التمور على شجرة النخيل حتى تنضج تماماً.

السعرات الحرارية في التمر

تحتوي كلُّ حبتين من التمر كبير الحجم أو 6 تمرات متوسطة الحجم أو حوالي (40) جرام من التمر على (110) سعر حراري

كما يحتوي كلّ (40) جرام من التمر على العناصر الغذائية الآتية :

إجمالي الدهون : 0 جرام .
الدهون المتعددة الغير مشبعة : 0 جرام .
الدهون الآحادية الغير مشبعة : 0 جرام .
الدهون المشبعة : 0 جرام .
الكوليسترول : 0 ميلليجرام .
الصوديوم : 0 ميلليجرام .
البوتاسيوم : 262 ميلليجرام وهو ما يُمثل 6 % من القيمة اليومية الموصي بها .
الكربوهيدرات : 30 جرام وهو ما يُمثل 11 % من القيمة اليومية الموصي بها .
الألياف الغذائية : 3 جرام وهو ما يُمثل 11 % من القيمة اليومية الموصي بها .
السكريات : 25 جرام .
البروتين : 1 جرام .
فيتامين ( أ) : 0 % .
فيتامين (ج) : 0 % .
الكالسيوم : 2 % .
الحديد : 2 % .
المغنيسيوم : 4 % .

الكربوهيدرات في التمر :

إن محتوي التمر من السكر عالي جداً حيث أن تقريباً (70 %) من وزنه من سكر الفركتوز، وتزداد حلاوته أكثر كلما زاد تجفيفه وفقدان رطوبته .

وعلى الرغم من أنَّ التمر له مذاق حلو وسكري، وبما أنَّ التمر مصدر جيّد للألياف الغذائية فإنَّه لا يسبب رفع مستويات السكر في الدم ولكن يجب تناوله باعتدال.

ووجدت إحدي الدراسات أن التمر لم يؤدي إلي زيادة كبيرة في نسبة السكر في الدم لدي الأشخاص المصابين بمرض السكري أو غير المصابين به .

الدهون في التمر :

التمر خال تماماً من الدهون وخال من الكوليسترول أيضاً .

البروتين في التمر :

يحتوي التمر على كمية قليلة من البروتين، ويجب عليك إدراج مصادر أخرى للبروتين في نظام غذائك اليومي لتلبية احتياجات الجسم اليومية من البروتينات.

العناصر الغذائية الدقيقة في التمر:

وعلى عكس معظم أنواع الفواكه الأخرى، فإنَّ التمر يحتوي على كميات قليلة من فيتامين (ج)، ولكنَّه يحتوي على ستة أنواع أساسية من فيتامينات ( ب) والتي تشمل البيوتين وحمض البانثونيك، كما أنَّه يحتوي سبعة معادن هامة للصحة والجسم وخاصة صحة القلب والأوعية الدموية مثل البوتاسيوم والنحاس والحديد والمغنسيوم .

كما يحتوي التمر على كميات عالية من المركبات متعددة الفينول (البوليفينول) وهي عبارة عن نوع من مضادات الأكسدة التي تعمل على محاربة الجذور الحرّة في الجسم وبالتالي تعمل علي حماية خلايا الجسم من التلف.

الطريقة الصحيحة لتخزين التمر لأطول مدة ممكنة :

لأطول فترة تخزين قم بتخزين التمر الناعم أو شبه الناعم في الثلاجة حيث يُمكنك الاحتفاظ به مدة قد تصل لـ (18) شهراً ، كما يُمكن تخزينه في درجة حرارة الغرفة مدة قدة تصل إلى عام، ويُمكن أيضاً تخزين التمر المجفف والمعبأ والذي يتم تعقيمه لتثبيط ومنع نمو العفن في وعاء محكم الغلق وفي مكان بارد وجاف بعيداً عن أشعة الشمس والحرارة المرتفعة مدة قد تصل إلى ستة أشهر أو في الثلاجة مدة تصل لعام.