Wednesday, December 11, 2019
اخر المستجدات

“التنفيذية” تدعم المصالحة وتدعو المواطنين لكسر قيود الحركة


| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم / رام الله

أكدت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير عدم إمكانية استمرار الالتزام باتفاقيات تنكرت سلطات الاحتلال لها، مشددة في الوقت ذاته على دعمها لحوارات المصالحة، وداعية إلى كسر قيود الحركة التي يحاول جيش الاحتلال فرضها.

جاء ذلك خلال اجتماع عقدته اللجنة في مقر المقاطعة برام الله أمس الإثنين، أدانت خلاله تنفيذية المنظمة التصعيد الخطير للاحتلال ضد أبناء الشعب الفلسطيني، بما يشمل الإعدامات الميدانية، التي كان آخرها إعدام الشاب عبد الفتاح الشريف في مدينة الخليل.

وأكدت “التنفيذية” دعمها التام لإزالة أسباب الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية الفلسطينية بصورة حقيقة بدءا من تشكيل حكومة وحدة وطنية ببرنامج منظمة التحرير وإجراء الانتخابات العامة.

ودعت المواطنين في مدينة ومحافظة نابلس بشكل خاص، ومحافظات شمال الضفة الغربية بشكل عام، إلى التوقف عن استخدام الطرق الفرعية والتوجه بمركباتهم إلى الطريق الرئيس لكسر قيود الحركة التي تحاول قوات الاحتلال فرضها على المواطنين ومنعهم من استخدام الطريق الرئيس عبر ما يسمى حاجز حوارة.

هذا ووجهت اللجنة التنفيذية التحية والتقدير للمعلمين ومن ساهم في إيجاد حل لإضرابهم، كما وجهت تحية لـ”الصمود الأسطوري” للشعب الفلسطيني بهبة الجماهيرية.

وتوقفت اللجنة التنفيذية أمام الأوضاع المتفجرة في مخيم عين الحلوة “ومحاولة البعض زج مخيمات شعبنا الفلسطيني في لبنان بأتون الأزمة الداخلية اللبنانية”، مؤكدة تمسكها بوحدة لبنان، وحرصها على أمنه واستقراره، والاستمرار ببذل الجهود مع الحكومة اللبنانية لضمان الأمن والأمان لشعبنا ومخيماتنا.