Sunday, October 20, 2019
اخر المستجدات

الجعفري يبلغ مجلس الأمن بدخول فريق أمني أممي لدوما


بشار الجعفري

| طباعة | خ+ | خ-

أبلغ مندوب النظام السوري الدائم، لدى الأمم المتحدة، بشار الجعفري، مجلس الأمن الدولي، أن فريقا أمنيا أمميًا دخل بلدة دوما بالغوطة الشرقية، صباح الثلاثاء بتوقيت نيويورك؛ بغرض تفقد الأوضاع الأمنية بالبلدة.

جاء ذلك في إفادة قدمها المندوب السوري، خلال جلسة طارئة عقدها المجلس بدعوة من روسيا لمناقشة الأوضاع الإنسانية في الرقة السورية واستمرت لفجر الأربعاء.

وأوضح الجعفري أن الفريق الأمني دخل دوما الساعة الثامنة صباح الثلاثاء بتوقيت نيويورك، الواحدة ظهرًا من ذات اليوم بتوقيت غرينتش.

ولفت أنه في حالة التحقق من الأوضاع الأمنية بالبلدة، فسوف يتوجه إليها صباح الأربعاء أعضاء لجنة تقصي الحقائق التابعة لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية .

وأردف قائلا “أي أن الفريق الأمني للامم المتحدة هو الذي سيقرر ما إذا كان أعضاء لجنة تقصي الحقائق ستذهب إلى دوما الأربعاء أم لا “.

وفي السابع من أبريل/ نيسان الجاري، استخدم النظام السوري أسلحة كيميائية في هجوم على بلدة الدوما؛ ما أسفر عن مقتل 78 شخصا وإصابة المئات وفق مصادر طبية محلية.

وخلال يومي الخميس والجمعة الماضيين وصل فريق مكون من 9 خبراء إلى العاصمة دمشق استعدادًا لبدء تحقيقات حول الهجوم الكيميائي الذي نفذته قوات نظام الأسد في دوما.

وكان مقررّا بدء تلك التحقيقات السبت الماضي، وفق تصريحات لمسؤولي المنظمة، إلا أن عرقلة من جانب مسؤولين سوريين وروسيين حالت دون ذلك.

والسبت، أعلنت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، أن بعثة تقصي الحقائق التي أرسلتها إلى سوريا للتحقيق في الهجوم الكيميائي الأخير، ستباشر عملها، حتى بعد الضربات العسكرية بقيادة واشنطن.

وفجر السبت الماضي، أعلنت واشنطن وباريس ولندن، شن ضربة ثلاثية على أهداف سورية ردا على استخدام الأسلحة الكيميائية، في هجوم الدوما.