Friday, September 20, 2019
اخر المستجدات

الجندي الصهيوني قاتل حامد بسلواد مشتبه بالقتل غير المتعمد


| طباعة | خ+ | خ-

وجهت الشرطة العسكرية الإسرائيلية إلى الجندي الذي قتل “إياد حامد” من قرية سلواد، يوم الجمعة الماضي، شبهة القتل غير المتعمد، حسبما ذكر موقع “يديعوت أحرونوت” الالكتروني اليوم، الاثنين.

وحققت الشرطة العسكرية مع الجندي يوم أمس ويتوقع أن يستمر التحقيق في الأيام المقبلة.

ويشار إلى أن الجندي أطلق النار على “إياد حامد”، الذي أكد جيش الاحتلال أنه لم يكن مسلحا ولم يحاول تنفيذ أي هجوم، ما أدى إلى استشهاده على الفور.

كما أن الجندي أطلق النار على حامد من داخل نقطة للجيش ولم يكن مهددا.

وتبين أن هذا الجندي يخدم في كتيبة “نيتساح يهودا” التي أقيمت خصيصا للجنود الحريديم وهي إحدى كتائب لواء كفير.

وزعم الجندي أثناء التحقيق معه أنه شعر بالخطر لأنه شاهد فلسطيني، أي حامد، يجري بصورة مشبوهة باتجاه الموقع العسكري ولم يستجب لطلب الجنود بالتوقف.

وأفادت صحيفة “هآرتس” اليوم الاثنين، بأن هذا الجندي تلقى استشارة من هيئة الدفاع القانوني عن الجنود في جيش الاحتلال قبل بدء التحقيق معه.

وأعلنت عائلة الشهيد حامد أنها تنوي القيام بخطوات ضد إسرائيل وأنه ليس لديها توقعات من دولة الاحتلال.

وشيّع مئات الفلسطينيين في بلدة سلواد، مساء يوم الجمعة الماضي، جثمان الشهيد إياد حامد (38 عامًا)، إلى مثواه الأخير في سلواد.

ونقلت وكالة “وفا” عن مصادر محلية في سلواد قولها إن الشهيد حامد متزوج وأب لثلاثة أطفال، وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة.