السبت 27 / نوفمبر / 2021

الجيش الإسرائيلي يتوقع عدة سيناريوهات تتعلق بالحرب ضد حزب الله

الجيش الإسرائيلي يتوقع عدة سيناريوهات تتعلق بالحرب ضد حزب الله
الجيش الإسرائيلي يتوقع عدة سيناريوهات تتعلق بالحرب ضد حزب الله

توقع جيش الاحتلال الإسرائيلي عدة سيناريوهات تتعلق بالحرب ضد “حزب الله” اللبناني، وأهمها هو وقع أي ضربة لخزاناتها التي تحتوي على مواد خطرة في مدينة حيفا المحتلة وكذلك إلحاق أضرار بالميناء عند إطلاق صواريخ دقيقة من لبنان.

وعليه، ستقوم قيادة الجبهة الداخلية والشرطة وهيئات الإنقاذ المختلفة بالتحضير لمثل هذا السيناريو الشهر المقبل.

وبحسب ما نشر موقع صحيفة (معاريف) العبرية جاءت هذه الاحتياطات بعد تحسن قدرات حزب الله وزيادة كمية الصواريخ الدقيقة لديه، لذلك، أعد الجيش الإسرائيلي عدة تقديرات للأضرار التي ستلحق بالدولة خلال حرب مع حزب الله، وهذا بعد إجراء دراسة بيانات تزن قدرات حزب الله مقارنة بقدرات أنظمة الدفاع لدى الجيش الإسرائيلي، اذ يأخذ الجيش الإسرائيلي في الحسبان أن حوالي 6٪ من قصف حزب الله سيصيب مناطق مبنية ولن يتم اعتراضه بواسطة أنظمة الدفاع.

لذلك في المنطقة الصناعية بالقرب من خليج حيفا، هناك عدد كبير من المواد الخطرة التي يمكن أن يتسبب تلفها بضرر كبير جدًا، لذلك تأخذ إسرائيل بعين الاعتبار أن هذه المنطقة التي يسكنها العديد من المدنيين قد يتعرضون ويتضررون من هذه المواد الذي قد تعود بضرر كبير على سكان مدينة حيفا.

• التايمز: حزب الله بنى قوة تتفوق على الجيش اللبناني وجيوش الدول الكبرى

في السنوات الأخيرة، بُذلت جهود كبيرة للحد من خطر حماية المنشآت في خليج حيفا، أو لتقليل كمية ونوع المواد المخزنة فيها، لكنها لا تزال تعتبر هدفاً استراتيجياً للضرر من نيران حزب الله، وكذلك الموانئ في حيفا وأسدود. الفرق الرئيسي بين الوضع في حرب لبنان الثانية عام 2006 والوضع اليوم هو أن حزب الله يكتسب قدرات دقيقة وهو رقم يجعل هذا التهديد أكثر أهمية في الاشتباكات اللاحقة مع حزب الله.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook