الأربعاء 01 / فبراير / 2023

الحرس الثوري الإيراني يضرب داعش في شرق سوريا

الحرس الثوري الإيراني يضرب داعش في شرق سوريا

أعلن الحرس الثوري الإيراني، شنه هجوما صاروخيا باليستيا على جماعات إرهابية في مدينة البوكمال شرقي الفرات في سوريا، ضمن عملية ضربة محرم الهادفة للانتقام من منفذي هجوم الأهواز.

وقال الحرس الثوري، اليوم في بيان نقله مراسلنا في طهران: “تم استهداف جماعات إرهابية وتكفيرية من تنظيم “داعش” في شرق الفرات، مدعومة من أمريكا وممالك المنطقة، ردا على هجوم الأهواز.

وأضاف: العملية أدت إلى مقتل وجرح عدد كبير من عناصر وقياديي تلك الجماعات الإرهابية، بالإضافة إلى تدمير بناها التحتية ومخازنها للعتاد والسلاح.

وأوضح الحرس أن قواته استهدفت تلك الجماعات الإرهابية بـ6 صواريخ باليستية، مشيرا إلى أن الصواريخ قطعت مسافة 570 كم وأصابت أهدافها بدقة.

ولفت الحرس الثوري إلى أن 7 طائرات قتالية من دون طيار قصفت مواقع الجماعات في شرق سوريا بعد الضربة الصاروخية.

وتابع: المسؤولون عن هجوم الأهواز كانوا ينشطون في شرق الفرات بدعم وتوجيه أمريكي لتنفيذ سياسات إسرائيل ودول رجعية في المنطقة”، مؤكدا أن “إيران سترد بقبضة من حديد وبشكل ساحق على أي تحركات شيطانية عدوانية ضدها.

وخلّف هجوم شنه مسلحون في 22 من الشهر الجاري، استهدف عرضا عسريا في مدينة الأهواز جنوب غربي إيران، عشرات القتلى والجرحى في صفوف الحرس الثوري الإيراني والمدنيين.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن