Saturday, October 19, 2019
اخر المستجدات

الحمد الله: صادراتنا تجاوزت المليار دولار ووصلت إلى أكثر من 80 دولة


الحمد الله: صادراتنا تجاوزت المليار دولار ووصلت إلى أكثر من 80 دولة

| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم – رام الله: قال رئيس الوزراء رامي الحمد الله: إن الصناعات الفلسطينية انتزعت ثقة ورضا المستهلك الفلسطيني وأصبحت الجزء الأكبر من سلته الشرائية.

وأضاف: “لنا أن نفخر بأنه رغم القيود والممارسات الاحتلالية تمكنت صادراتنا الوطنية، ولأول مرة، من تجاوز حاجز المليار دولار، ووصلنا بمنتجنا الوطني إلى أكثر من ثمانين دولة حول العالم، وتمكنا من زيادة حجم الاستثمارات الأجنبية داخل دولتنا إلى 3.4 مليار دولار، ولم يكن هذا ليتحقق لولا تكامل جهود القطاعين العام والخاص، وبعمل الجهات الرقابية، وتفاني عمال فلسطين ومزارعيها وسواعدها وخبراتها الوطنية”.

جاء ذلك خلال كلمته في افتتاح شركة الطيف لمنتجات الالبان، اليوم السبت، في كفر زيباد بمحافظة طولكرم.

وتابع رئيس الوزراء: “نلتقي اليوم في فعالية اقتصادية ووطنية، تأتي ضمن تحرك وحراك واع ومسؤول لتنمية اقتصادنا، في وقت نواجه فيه جميعا أعتى التحديات، ونمر بمرحلة فارقة تمعن فيها إسرائيل بانتهاكاتها وخروقاتها الممنهجة ضد أرضنا وهويتنا ومقدساتنا، وتقتل الأبرياء من أبناء شعبنا والتي كان آخرها أمس في سلواد واليوم صباحا في القدس”.

وأوضح الحمد الله: “تأتي هذه الخروقات جميعها، لمنع إقامة دولة فلسطينية متواصلة جغرافيا وذات سيادة على أرضها ومواردها، وتقويض جهودنا في بناء اقتصاد فلسطيني موحد ومستقل ومنافس، ونتيجة للدعم الأمريكي السياسي والقانوني والمالي لدولة الاحتلال، وللقرارات المعادية التي اتخذتها الإدارة الأمريكية تجاه الحقوق الفلسطينية المشروعة”.

واستطرد رئيس الوزراء: “لقد خرجنا من هذا الظلم، ملتفين حول الرئيس محمود عباس في ثباته في وجه التحديات والمؤامرات، وأكثر تصميما على تحدي الصعاب، فركزنا على الاستخدام الأمثل للموارد، واتبعنا سياسات مالية رشيدة، لتخفيض العجز وتعظيم الإيرادات المحلية وتقليل الاعتماد على إسرائيل، حيث انخفضت الواردات منها ب 20%. وفي مسار مواز، عملنا على تكريس بيئة آمنة ممكنة، وإقرار القوانين والتشريعات الناظمة والمحفزة، وأعددنا واعتمدنا، من خلال مؤسسة المواصفات والمقاييس، أكثر من أربعة آلاف مواصفة فلسطينية منها حوالي (700) مواصفة في مجال الأغذية، إضافة الى منح أكثر من 45 شركة فلسطينية شهادات الجودة والحلال، مما يسهل دخولها في العطاءات المركزية والنفاذ للأسواق الخارجية، ودعمنا تطور منتجاتنا المحلية، فبنينا خلال العام الماضي قدرات حوالي خمسين شركة في مجال التصدير”.

واردف الحمد الله: “لنا أن نفخر بقطاع صناعة الألبان في فلسطين، الذي شق طريقه وسط الصعاب، فتركزت الاستثمارات فيه على تطويره باعتماد التكنولوجيا الحديثة، والالتزام بالمواصفات والتعليمات الفنية الإلزامية، فساهم في نهوض الصناعات الغذائية الفلسطينية وتميزها من حيث الجودة والكمية والمنافسة، حيث تلبي منتجاته صحة ومتطلبات المستهلك الفلسطيني المتنامية، وتستحوذ على ما نسبته 80% من حصة السوق الفلسطينية، بقيمة استثمارية تقدر بـ 70 مليون دولار سنويا، وتصل الطاقة الانتاجية اليومية لمصانع الألبان إلى حوالي 600 طن، ولم يكتف هذا القطاع بالأصناف التقليدية، بل واصل توسعه وإضافة وتطوير منتجات جديدة”.