Tuesday, July 16, 2019
اخر المستجدات

الحية: استمعنا لمداولات المصريين مع الاحتلال.. وخلال أيام قد نشهد نجاح تلك الجهود


الحية: استمعنا لمداولات المصريين مع الاحتلال.. وخلال أيام قد نشهد نجاح تلك الجهود

خليل الحية

| طباعة | خ+ | خ-

قال عضو المكتب السياسي لحركة (حماس) خليل الحية: “إن الجولات المصرية، الجارية بهدف الضغط على الاحتلال الإسرائيلي، من أجل تنفيذ تفاهمات كسر حصار غزة أكثر جدية وأهمية”.

وأكد الحية، وفق حديث مع صحيفة “الاستقلال”، أن الحراك والجهود المصرية المبذولة في هذه الآونة، هي الأكثر أهمية وجديّة، معربًا عن أمله في أن تنجح جهود المصريين خلال الأيام المقبلة.

وتوقّع أن يشهد الأسبوع الجاري “نقلة ملموسة” بشأن تفاهمات كسر الحصار، “بالاستناد إلى ما استمعنا إليه من عرض ومداولات الأشقاء المصريين مع الاحتلال”، بحسب قوله.

وأضاف: “إذا ما التزم الاحتلال بما سمعناه، فستكون هناك نقلة جديدة على صعيد رفع معاناة شعبنا في قطاع غزة بشكل ملموس”.

وتابع: “نريد أن يرى شعبنا تقدمًا بشأن توسيع مساحة الصيد، وحلاً جذريًا لأزمة الكهرباء، ومشاريع إعادة الإعمار والبنى التحتية، وتشغيل الأيدي العاملة”.

فرصة حقيقية

وأوضح عضو المكتب السياسي لـ (حماس) أن حركته “ستعطي الأشقاء المصريين فرصة حقيقية للضغط على الاحتلال، واستثمار هذه الجهود من أجل الوصول إلى النجاح”.

كما لفت إلى أن هذا الأسبوع سيشهد إلى جانب الحراك المصري الدبلوماسي حراكًا مماثلاً من أطراف أخرى، “على طريق إنهاء الحصار”، مشدداً على أن النضال الشعبي والسلميّ المتمثل بـ”مسيرات العودة” لن يتوقف حتى تحقيق أهدافه الوطنية الكاملة.

ملف المصالحة

وعلى صعيد ملف المصالحة الوطنية، أكد الحيّة على أن هذا الملف لم يغب عن أيّة لقاءات وجلسات بين حركته والمسؤولين المصريين.

وقال: “في كل الحوارات التي تجري بيننا نتحدث بكل وضوح عن ملف المصالحة، ونتبادل الأفكار نحن وإيّاهم والفصائل الفلسطينية في سبل الوصول إلى ذلك”.

وبيّن أن حماس قدمت أفكارًا للقاهرة، ستؤدي- إذا تم تنفيذها- للوصول إلى مصالحة حقيقية قائمة على الشراكة الوطنية، وتنفيذ الاتفاقات الموقعة بالخصوص، وإعادة بناء النظام السياسي الفلسطيني بشكل سليم”.