الخميس 15 / أبريل / 2021

الدكتور محمد عمر يفقد عائلته بسبب فيروس (كورونا).. “حماه وأمه وأخته في يوم”

الدكتور محمد عمر يفقد عائلته بسبب فيروس (كورونا)..
الدكتور محمد عمر يفقد عائلته بسبب فيروس (كورونا).. "حماه وأمه وأخته في يوم"

تعرض الدكتور المصري محمد عمر، أستاذ طب الأطفال، لواقعة حزينة، حيث توفي حماه ثم والدته واخته، متأثرين بإصابتهم بفيروس (كورونا).

وكان الدكتور محمد عمر، قد أصيب بفيروس (كورونا)، ومر بحالة سيئة قبل أن تتحسن حالته ويخرج في فيديو عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) ليطمئن أصدقائه على حالته، ويطلب منهم الدعاء لحماه ووالدته وشقيقته، وذلك يوم 2 مارس 2021.

وبعدها بأيام، نشر أستاذ طب الأطفال خبر وفاة حماه، عبر حسابه الشخصي على موقع (فيسبوك) قائلًا: “إنا لله وإنا إليه راجعون.. الدكتور سيد مسلم حمايا وأبويا في ذمة الله اللهم ارحمه واغفر له وتقبله مع الصالحين واسكنه الفردوس وذلك يوم 8 مارس 2021”.

وأعلن الدكتور محمد عمر أستاذ طب الأطفال، أمس الخميس، وفاة والدته متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا المستجد، ونشر إعلان وفاتها “إنا لله وإنا إليه راجعون، أمي الغالية في ذمة الله ادعو لها.. التجمع عند قصر العيني الفرنساوي والصلاة بإذن الله بعد العصر في مسجد السيدة نفيسة”.

وأعلن الطبيب بعدها بساعات عن وفاة شقيقته لتلحق بوالدته بعد وفاتها بـ7 ساعات فقط، ومن المنتظر أن تشيع جنازتها اليوم بعد صلاة الجمعة من مسجد السيدة نفيسة رضي الله عنها بالقاهرة.

وشهدت منشورات أستاذ طب الأطفال تفاعلا كبيرا من متابعيه وأصدقائه على موقع «فيسبوك» والذين دعوا لمن فقدهم بالرحمة وله ولأسرته بالصبر والسلوان.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن