Friday, September 20, 2019
اخر المستجدات

الرئيس عباس الأقصى خطر احمر


| طباعة | خ+ | خ-

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، إن المسجد الأقصى خط أحمر، وسنستمر بالعمل على الساحة الدولية لتحقيق أهدافنا.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة المركزية لحركة “فتح”، مساء الاثنين، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، برئاسة الرئيس محمود عباس، حيث وضع سيادته أعضاء اللجنة في صورة آخر التطورات والاتصالات السياسية على الصعيدين العربي والدولي، بما في ذلك رسالة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين التي نقلها مبعوثه ميخائيل بوغدانوف.

وأكد الرئيس “استمرار دعمنا للمبادرة الفرنسية، وللجهود المصرية والأردنية الأخيرة لتنفيذ الالتزامات المترتبة على إسرائيل لدفع عملية السلام نحو غاياتها.

وأكدت “مركزية فتح”، المسؤولية الوطنية والعربية والإسلامية والدولية في حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية، مطالبة بحشد الطاقات الرسمية والشعبية العربية القانونية والإسلامية للضغط على دولة الاحتلال لإسقاط مخططاتها ومنعها من المس بالمسجد الأقصى المبارك.

وجددت التأكيد على ضرورة إجراء الانتخابات في موعدها المقرر، وتوفير كل ما يلزم لإنجاحها من منطلق الالتزام بحقوق المواطن، ودفع مسيرة الحياة الديمقراطية والتنموية في فلسطين.

وأعربت عن رفضها لأساليب الترهيب والتخويف التي تلجأ لها “حماس” في قطاع غزة للتأثير سلباً على النتائج، داعية جماهير شعبنا الفلسطيني إلى الإقدام على الانتخابات بروح الانتصار للمشروع الوطني ودعمه، واختيار من رأت فيهم الحركة الكفاءة والخبرة والأمانة لتحمل هذه المسؤولية الوطنية.

وأشادت بأداء قادة وضباط وأفراد الأجهزة الأمنية التي عملت وفق القانون، معربة عن فخرها بالدور الذي قاموا به في تنفيذ مهماتهم لتطهير المجتمع الفلسطيني من خطر الفلتان، وضبط المجرمين الخارجين على القانون العابثين بأمن الوطن والمواطن، وبحرصهم الشديد على أرواح المواطنين الآمنين.

وأعربت مركزية فتح عن تقديرها العظيم للأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي وفخرها بصمودهم وصبرهم، والروح الوطنية والمعنوية العالية التي تجسدت بإضرابهم رفضا للاعتقال الإداري الذي تتخذه سلطات الاحتلال أداة وأسلوبا إضافيا لإرهاب شعبنا ومناضليه، رغم مخالفتة للقوانين الدولية.