الأربعاء 24 / فبراير / 2021

الرئيس عباس يستقبل مجلس إدارة المؤسسة الفلسطينية لضمان الودائع المصرفية

الرئيس يستقبل مجلس إدارة المؤسسة الفلسطينية لضمان الودائع المصرفية
الرئيس يستقبل مجلس إدارة المؤسسة الفلسطينية لضمان الودائع المصرفية

استقبل رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مساء اليوم السبت، بمقر الرئاسة في مدينة  رام الله، مجلس إدارة المؤسسة الفلسطينية لضمان الودائع المصرفية، برئاسة رئيس سلطة النقد د.جهاد الوزير.

وضم مجلس الإدارة كلاً من ‘حاتم سرحان مراقب الشركات، وأحمد الصباح ممثلاً عن وزارة المالية، وباسم خوري، وسعيد هيفا، ومحمد حسن العايدي.

وأشاد الرئيس، بإنشاء هذه المؤسسة، والإنجاز الذي حققته خلال الفترة القصيرة من إنشائها، وبالنجاح في الانضمام للمؤسسة الدولية لضمان الودائع.

وأكد سيادته، أن إنشاء المؤسسة الفلسطينية لضمان الودائع شكل مؤشرا إيجابيا على تحسن الاقتصاد الفلسطيني، ودعما لاستقرار الجهاز المصرفي، وطمأنة الجمهور بسلامة ودائعهم في البنوك.

بدوره شكر الوزير، سيادته على دعمه لإنشاء المؤسسة، وأيضا لدعمه المستمر لسلط النقد والجاهز المصرفي بشكل عام.

وقال، نتوقع أن يكون لهذه المؤسسة الأثر الايجابي على مؤشرات نمو الجهاز المصرفي، وتعزيز استقراره، خاصة في ظل الأزمات السياسية.

يذكر أن المؤسسة الدولية لضمان الودائع قد وافقت على قبول عضوية دولة فلسطين في مؤتمرها السنوي الثاني عشر، الذي عقد في العاصمة الأرجنتينية بيونس ايرس الأسبوع الماضي.

وبذلك تصبح فلسطين عضواً فاعلاً بهذا المحفل الدولي، وذلك بعد تأسيس سلطة النقد الفلسطينية مؤخراً للمؤسسة الفلسطينية لضمان الودائع والتي ستغطي في مرحلة الإطلاق ما نسبته 93 بالمائة من المودعين بالجهاز المصرفي الفلسطيني، التي تهدف إلى تعزيز ثقة المتعاملين مع الجهاز المصرفي والمساهمة بالحفاظ على استقراره، كما سيشجع وجودها السوق الفلسطيني على تحريك المدخرات، وبالتالي تعزيز النمو الاقتصادي، من خلال  إدارة أموالها الذي سيتم من خلال صندوقين منفصلين أحدهما للمصارف التقليدية، والآخر للمصارف الإسلامية، حيث ستتم إدارته وفق الأحكام والضوابط الشرعية.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن