الأحد 20 / يونيو / 2021

الرئيس: نأمل ان يكون العام 2014 عام الاستقلال لفلسطين

الرئيس محمود عباس

عبر الرئيس محمود عباس، عن امله ان يكون العام 2014 هو عام حصول فلسطين على العضوية الكاملة في الامم المتحدة، لتتبوأ مكانها الطبيعي بين مجتمع الأمم.

وقال الرئيس في كلمته في اجتماع لجنة الأمم المتحدة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف، تلاها المراقب الدائم لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة السفير رياض منصور في اجتماع اللجنة يوم الخميس، يحدونا الأمل أن يكون العام 2014 هو عام إنهاء الاحتلال الإسرائيلي الذي بدأ في عام 1967 وتحقيق استقلال دولة فلسطين ذات السيادة الكاملة وعاصمتها القدس الشرقية.

واشاد الرئيس باعتماد الجمعية للأمم المتحدة في 26 من تشرين الثاني 2013 القرار 12/68 والذي تضمن، في جملة أمور، إعلان الجمعية العامة عام 2014 عاماً دولياً للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

واكد الرئيس ان دولة فلسطين ماتزال متمسكة بالتزامها بعملية السلام، على الرغم من تضاؤل الآمال والوضع الخطير على الأرض بسبب الانتهاكات والأعمال غير القانونية الإسرائيلية المستمرة.

وقال الرئيس بحسب الوكالة الرسمية “إننا نسعى من خلال العملية السياسية والمفاوضات المستأنفة إلى التوصل الى اتفاق سلام شامل ونهائي يؤدي إلى إنهاء الاحتلال الإسرائيلي بشكل كامل وتحقيق استقلال دولة فلسطين على كامل الأرض الفلسطينية التي أٌحتلّت عام 1967، بما فيها القدس الشرقية؛ اتفاق سلام يحقق حقوق الإنسان غير القابلة للتصرف لشعبنا؛ اتفاق سلام يضمن أمن شعبنا وكرامته؛ اتفاق سلام يوفر حلاً عادلاً ومتفق عليه لقضية اللاجئين الفلسطينيين وفق قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 194”.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook