Friday, July 3, 2020
اخر المستجدات

الرجوب: محاولات ضم تجمعات بدوية للمستوطنات سيضع إسرائيل في مأزق


| طباعة | خ+ | خ-

حذر أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح اللواء جبريل الرجوب من محاولات حكومة الاحتلال ضم تجمعات بدوية للمستوطنات.

وأوضح أن إبلاغ سلطات الاحتلال أهالي تجمع البابا بضمهم لمستوطنة معاليه أدوميم المقامة فوق أراضي بلدة ابوديس شرق القدس المحتلة خلال اليومين القادمين سيفاقم الحالة ويقوّض عملية السلام ويضع الاحتلال في مأزق.

وقال خلال حديثه لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية: “هناك اجماع دولي رافض لتصفية القضية الفلسطينية وبرنامج ترامب نتنياهو”، مضيفًا: “نحاول أن ندير الدفة على الصعيد الوطني ولدينا حوار مع كل مكونات الشعب الفلسطيني، نسعى للاتحاد وفق روزنامة فعل معلنة في الكل الفلسطيني والشتات على بند واحد وهو مواجهة مشروع الضم والعمل من أجل اقامة دولتنا الفلسطينية كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشرقية”.

واوضح الرجوب ان هذه المحاولات المسمومة هي ترجمة لفكر صهيوني امبريالي استعماري توسيعي يقوده نتنياهو وحكومته اليمينية الفاشية.

وأكد الرجوب على أن القيادة تواصل حراكها المكثف على المستويات الميدانية والقانونية والدبلوماسية كافة بقيادة السيد الرئيس محمود عباس في مواجهة خطة الضم الإسرائيلية بكل اشكاله .

وبيّن أن الأولوية الآن لدى مكونات شعبنا كلها إقرار رؤية استراتيجية فلسطينية معبرة نظريا وعمليا من كل القوى عنوانها مواجهة مشروع الضم.

ولفت الى انعقاد مؤتمر رابع في رام الله على غرار المؤتمرات الوطنية الثلاث في اريحا وفصايل وبردلة، ستقرر تفاصيله خلال الساعات الـ48 القادمة، يحمل رسالة الكل الفلسطيني والعديد من الفعاليات، ويظل الباب مفتوحا أمام المبادرات الفردية والجماعية وكل سبل المقاومة على أن يكون نضالنا محكوما بالشرعية الدولية بحسب الرجوب.