Sunday, June 7, 2020
اخر المستجدات

الشيخ تعليقا على مبادرة الفصائل: مناورات وتكتيكات مكشوفة والمطلوب تنفيذ اتفاق ٢٠١٧


| طباعة | خ+ | خ-

قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ، اليوم الجمعة، تعقيبًا على مبادرة الفصائل الثمانية لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية إننا “أشبعنا هذا الملف مبادرات واتفاقيات”.

وأضاف الشيخ، في منشور على حسابه في فيسبوك، إن المبادرة “مناورات وتكتيكات مكشوفة في إطار محاولات تكريس الانقسام وتعميقه”، وفق قوله.

وأكد أن “المطلوب لإنهاء الانقسام تنفيذ ما تم الاتفاق عليه لأننا أشبعنا هذا الملف مبادرات واتفاقيات وأقصر الطرق نحو ذلك هو تنفيذ اتفاق ٢٠١٧ الذي وضع آليات إنهاء الانقسام”.

وتابع: “ومن ثم إجراء الانتخابات في القدس والضفة وقطاع غزة وبعد ذلك تشكيل حكومة وحدة وطنية أو أي صيغة أخرى تُمكن الحكومة الشرعية من بسط سيطرتها الكاملة على الضفة وقطاع غزة”.

وأشار الى أنه “إذا تعذر ذلك فإن إجراء الانتخابات والعودة إلى قرار واختيار الشعب الفلسطيني عبر صناديق الاقتراع والانتخاب الحر والمباشر هو الخيار الذي لا بديل عنه”.

وأردف بالقول: “دون ذلك هو مضيعة للوقت ومناورات وتكتيكات مكشوفة لا تفضي إلى حلول جذرية بل العكس هي محاولات لتكريس الانقسام وتعميقه”، في إشارة لمبادرة الفصائل الثمانية.

يذكر أن ثمانية فصائل فلسطينية قدّمت لحركتي فتح وحماس “رؤية وطنية” لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية.

وأعلنت حماس أمس عن موافقتها رسمياً على رؤية الفصائل الثمانية لتحقيق الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام الفلسطيني دون أي ملاحظات أو تعديلات أو شروط، فيما لم أعلن قادة بحركة فتح عن رفضهم للرؤية.