الخميس 27 / يناير / 2022

الصحة المصرية: مضاعفات “أوميكرون” تؤدي لوفاة غير الحاصلين على اللقاح

المتحدث الرسمي لوزارة الصحة المصرية د. حسام عبدالغفار

أكد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، الدكتور حسام عبدالغفار، أن المتحور الجديد لفيروس (كورونا) أوميكرون يعد سريع الانتشار بصورة كبيرة وفقا لما يتم رصده في مختلف الدول منذ بدء اكتشاف المتحور منذ أسابيع بدولة جنوب أفريقيا، حيث جرى رصد المتحور الجديد في العديد من الدول.

الأشخاص غير الملقحين أكثر عرضة للإصابة بأوميكرون

وأوضح حسام عبدالغفار أن المتحور أوميكرون ينتشر بسرعة كبيرة على مستوى دول العالم، وهناك بعض المؤشرات البسيطة التي توضح أن الأشخاص الذين حصلوا على اللقاحات المختلفة يستطيعون التغلب على المتحور أوميكرون ويكونون أقل عرضة للمضاعفات الناتجة عن الإصابة.

مضاعفات أوميكرون تصل للوفاة

وأضاف المتحدث الرسمي حسب بيان رسمي له على موقع وزارة الصحة، أن الأشخاص غير الملقحين هم أكثر عرضة للإصابة، واحتمالية تعرضهم للتدهور الصحي ستكون بنسبة عالية، لافتا إلى أن هؤلاء الأشخاص سيكونون معرضين للإصابة بالمضاعفات الشديدة التي قد تصل للوفاة.

المتحور الجديد لفيروس (كورونا) أوميكرون

التوسع في استقبال الشحنات المختلفة من اللقاحات

وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الصحة والسكان حصولها على شحنة جديدة هدية من دولة الأرجنيتن مقدمة للحكومة المصرية من لقاح «أسترازينيكا»، وذلك ضمن خطة وزارة الصحة في التوسع وتوفير أكبر قدر ممكن من اللقاحات لمختلف المواطنين الذين يحصلون على اللقاح.

وأكدت وزارة الصحة أنها وفّرت جميع اللقاحات المعتمدة من قبل منظمة الصحة العالمية لتطعيم أكبر قدر من المواطنين من مختلف الفئات التي يحق لها الحصول على اللقاح للوقاية من المضاعفات التي تنتج عن الإصابة بفيروس كورونا.

أهمية الالتزام بالتدابير الوقائية

كما جددت “الصحة” تحذيرها للمواطنين من خطورة التهاون بشأن الإجراءات الاحترازية والوقاية التي تساعد على الوقاية من العدوى بفيروس كورونا والتي تتمثل في «ارتداء الكمامة – غسيل اليدين – الحصول على اللقاح – التواجد في أماكن ذات تهوية جيدة».

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook