الأربعاء 24 / فبراير / 2021

العاروري: الحوار الوطني الأخير من أنجح محطات الحوار التي تمت في القاهرة

العاروري: الحوار الوطني الأخير من أنجح محطات الحوار التي تمت في القاهرة
صالح العاروري

أكد نائب رئيس المكتب السياسي لحركة (حماس) صالح العاروري، مساء اليوم الأربعاء، أن الحوار الوطني الفلسطيني الذي عقد في القاهرة، يعتبر محطة من أنجح محطات الحوار التي تمت في مصر.

وقال العاروري في حديث متلفز مع فضائية (الأقصى) المحلية، أن حماس تسعى لإنجاز الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام، مضيفًا: “لا نستطيع إنجاز أي شيء دون استعادة الوحدة الوطنية”

وأشار إلى أن إنهاء المشكلات المترتبة على الانقسام مسألة ليست من نافلة الأعمال، بل من واجباتها، مضيفًا: “في ظل الانقسام، شعبنا الفلسطيني يتراجع ولا يتقدم”. ونوه إلى أن “ما لا نستطيع حله الآن نتركه لهيئات ينتخبها شعبنا لتحله”.

الرجوب: مركزية فتح تجتمع السبت القادم لمناقشة تطورات الحوار الوطني

وأوضح العاروري: “الانهيار التطبيعي نحو إسرائيل والموقف الدولي ينذر بخطر حقيقي على قضيتنا، وهو ما يلزمنا بألّا نستسلم، وإنهاء الانقسام.”

وتابع: “احتمال أن نفشل كما فشلنا سابقًا ليس مبررًا ألّا نحاول مرات جديدة، والمطلوب أن نحدث تطويرًا وتغييرًا في مقارباتنا (..) كنا نجتمع ونحاول أن نضع حلولًا لكل المشكلات، لكن هذه المرة ذهبنا إلى مقاربة جديدة، فنحن نجتمع على فلسفة عامة، وهي يجب أن ينتهي الانقسام”.

وبخصوص الحريات بالضفة، قال العاروري: “واقع الحريات في الضفة الغربية سيئ، وحركة حماس تُعامل كحركة محظورة في الضفة (..) لا يمكن إجراء انتخابات دون توافر الحريات، وهناك اتفاق بأن يُصدر الرئيس عباس مرسومًا يضمن الحريات، وحماس تعهدت بتطبيقه في غزة أكثر مما هو مطلوب”.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن