Sunday, September 22, 2019
اخر المستجدات

العالول يعلق على إعلان الحكومة الجديدة وما المطلوب لدعمها وإسنادها


العالول يعلق على إعلان الحكومة الجديدة وما المطلوب لدعمها وإسنادها

| طباعة | خ+ | خ-

تحدّث نائب رئيس حركة فتح، محمود العالول، اليوم الأحد، عن الإعلان عن تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة د. محمد اشتية.

وقال في تصريحات لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية: إن الحكومة الجديدة، تأتي في ظروف استثنئاية صعبة، حيث نواجه هجمة كبيرة للغاية غير مسبوقة، إن كانت من الولايات المتحدة أو من الاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف: أن “هذه الهجمة تهدف لضرب القضية لإزالتها والخلاص من الثوابت الفلسطينية الأساسية لهذا الشعب الفلسطيني، كما رأينا في إجراءات حول القدس واللاجئين”.

وقال: “هذا كله واجهناه بموقف صعب وموقف تحدٍ لكل الإجراءات، والآن أولوية مهام الحكومة تعزيز صمود الشعب الفلسطيني في مواجهة التحديات، هذا التعزيز بمعنى محاولة خلق حالة من الوحدة والانسجام، وتوسيع دائرة تحمل المسؤولية”.

وأضاف العالول: “نريد أن ندير مجتمعاً منسجماً موحداً في مواجهة ظروف استثنئاية وهجمة غير مسبوقة، نتعرض لها في هذا الموضوع”.

وتابع نائب رئيس حركة فتح: “الأولوية كيف نساعد هذه الحكومة ونتحمل المسؤولية إلى جانبها وندعمها باعتبار رؤيتنا للأولويات، والأولوية الآن لها علاقة بمواجهة التناقض الأساسي مع السياسة الأمريكية، ومع حكومة الاحتلال الإسرائيلي”.

وشدد العالول على أهمية الذهاب باتجاه تعزيز منظمة التحرير الفلسطينية، وتطبيق القرارت السابقة التي اتخذت في المجلسين المركزي والوطني لمنظمة التحرير، وهذا بحاجة إلى هذا الالتفاف”.

وتابع: “نحن سنحدد موعداً لعقد المجلس المركزي الفلسطيني، نحن نعلم أن الظروف صعبة، والهجمة شرسة، ولكن أريد أن أقول لكل مواطن أنه لا داعي أن ندخل في حالة من الخوف والقلق، مضيفاً: أليس برنامجه في مصادرة الأرض والاستيطان والقتل مستمراً، وتدمير المقدسات أيضاً مستمر، ما الذي يمكن أن يصنعه أكثر من ذلك، لا داعي للخوف أو ردود الفعل”.

وقال نائب رئيس حركة فتح: “إن ما صنعه الاحتلال صنعه وما سيصنعه سيصنعه، والمسألة الأساسية كيفية التصدي لهذا الاحتلال والتصدي لما سيصنعه”.