الأربعاء 20 / أكتوبر / 2021

العلاج النفسي يخفف آلام الظهر

العلاج النفسي يخفف آلام الظهر
العلاج النفسي يخفف آلام الظهر

وجدت دراسة منشورة مؤخراً بمجلة الطب النفسي الصادرة عن الجمعية الطبية الأمريكية، أن ثلثي مرضى آلام الظهر المزمنة الذين خضعوا لعلاج نفسي لمدة 4 أسابيع (علاج إعادة معالجة الألم) أصبحوا لا يعانون ذلك الألم أو أنه بدرجة خفيفة، واستمروا على ذلك لمدة وصلت إلى عام.

يعاني ما يقرب من 85% من الأشخاص الذين يعانون آلام الظهر المزمنة ما يُعرف باسم «الألم الأولي»، مما يعني أن الفحوص غير قادرة على تحديد مصدر جسدي واضح كتلف الأنسجة على سبيل المثال. تظهر الأبحاث أن اختلال المسارات العصبية ربما يكون السبب؛ فمناطق الدماغ المختلفة – بما في ذلك تلك المرتبطة بالمكافأة والخوف – تنشط أكثر خلال نوبات الألم المزمن أكثر من الألم الحاد.

خضع المشاركون الذين يعانون آلام الظهر ل 8 جلسات علاجية، مدة الواحدة منها ساعة، لعلاج إعادة معالجة الألم والتي تهدف إلى توعية المريض بدور الدماغ في توليد الآلام المزمنة؛ وذلك لمساعدتهم على إعادة تقييم آلامهم عندما ينخرطون في حركات كانوا يخشون القيام بها ولمساعدتهم على معالجة المشاعر التي قد تؤدي إلى تفاقم شعورهم بالألم. بعد العلاج أصبح 66% من المرضى في مجموعة العلاج خاليين أو شبه خاليين من الألم، مقارنة

ب20% من مجموعة الدواء الوهمي و10% من مجموعة عدم المعالجة.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook