Tuesday, September 17, 2019
اخر المستجدات

العوض يكشف عن أليه مصرية جديدة لتنفيذ بنود المصالحة المتعثرة


العوض يكشف عن أليه مصرية جديدة لتنفيذ بنود المصالحة المتعثرة

| طباعة | خ+ | خ-

توقع عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني وليد العوض، أن تشهد الأسابيع المقبلة جولة جديدة من حوارات المصالحة الفلسطينية في العاصمة المصرية القاهرة.

وذكر العوض خلال مقابلة مع قناة الغد: “الجولة ستكون استناداً على المقترحات المصرية الخمسة التي قدمها وفد المخابرات المصرية خلال زيارته الى قطاع غزة السبت الماضي”.

وبحسب العوض أن المقترحات المصرية عبارة عن آلية جديد لتنفيذ المصالحة الفلسطينية وهي تنص على “استيعاب موظفي حركة حماس المدنيين وصرف 50% لهم من الراتب لحين انتهاء اللجنة الإدارية من عملها، إضافة إلى تسليم ملف الأراضي إلى لجنة مختصة”.

كما تنص المقترحات أيضا على “تسليم ملف القضاء إلى شخصية ذات كفاءة، إضافة إلى تسليم ملف الجباية إلى الحكومة الفلسطينية لتعيد النظر بكل آليات عملها في غزة تحضيرا لتشكيل حكومة وحدة وطنية تحضر للانتخابات”.

وأعرب عن أمله بأن تكون الردود ايجابية حول هذه المقترحات وعدم الدفع بتدهور الأوضاع في القطاع، مضيفاً “لا يمكن لحركة حماس أن تستمر بالحكم كما تريد في القطاع، كما لا يمكن لحركة فتح أن تنقل نموذج الضفة للحكم في غزة”.

وأكد على أننا بحاجة إلى نظام سياسي واحد إضافة إلى معالجة كل السلبيات التي نشأت خلال سنوات الانقسام.

وطالب حركتا فتح وحماس إلى قراءة المتغيرات والالتقاء في منتصف الطريق، مؤكدا أن المقترحات المصرية تصلح لإنهاء الانقسام والذهاب إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية.

وأشار إلى أن خطاب الرئيس عباس أمام الأمم المتحدة عكس المظلومية الفلسطينية المستمرة منذ 70 عاما، كما وجه رسائل متعددة للإدارة الأمريكية وإسرائيل مفادها الالتزام مقابل الالتزام.