Sunday, September 15, 2019
اخر المستجدات

الفتياني: اشتية ناقش مع أبومازن الحقائب الوزارية ونحن لا نقتتل عليها


الفتياني: اشتية ناقش مع أبومازن الحقائب الوزارية ونحن لا نقتتل عليها

ماجد الفتياني

| طباعة | خ+ | خ-

ذكر أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح ماجد الفتياني، مساء اليوم الثلاثاء، أن محمد اشتية رئيس الوزراء المُكلف، ناقش وسيستكمل نقاشاته مع الرئيس محمود عباس (أبومازن)، حول شكل الحكومة ومن يتولى الحقائب الوزارية فيها.

وقال الفتياني في تصريحات صحفية: “نحن في فتح، نريد حكومة قادرة على مواجهة التحديات وحماية الوطن ومصالح ابناء شعبنا وتقديم الخدمات اللازمة، والمساهمة في إنهاء الانقسام”.

ولفت إلى أن الحكومة ليست صاحبة القرار في إنهائه، “لكن إن كانت هناك جدية من حماس ، يمكنها المساعدة في الوصول إلى نهاية لهذه الحقبة السوداء في تاريخنا”. وفق حديثه.

ووفق الفتياني، فإن الحكومة يمكن أن تساعد في الوصول لانتخابات تشريعية ولبقية الانتخابات التي استحقت لشعبنا.

وأضاف : “نأمل أن ينتهي الدكتور محمد اشتية اليوم من هذه المشاورات واللقاءات حتى نستطيع أن نقول لشعبنا وقبل انتهاء الفترة القانونية منتصف هذا الشهر، عن أسماء هذه الحكومة التي ستقدم خدماتها لأبناء شعبنا باسم الكل الفلسطيني”.

وحول أسماء الوزراء من حركة فتح، قال الفتياني : “نحن لا يعنينا من يكون وزيرا ومن لا يكون وزيرا، ولا نقتتل في الحركة على المواقع الوزارية”.

وأضاف : “سنقدم من أبناء شعبنا سواء من اللجنة المركزية أو المجلس الثوري او من خارج هذا الإطار، وليس بالضرورة ان تكون غالبية الحكومة من فتح”.

وتابع : “نريد أن نقدم كفاءات وطنية فلسطينية قادرة على تحمل المسؤولية وتقديم خدمات لشعبنا والتناغم مع الاحتياج الوطني على الارض”.

ونوه أمين سر ثوري فتح إلى أن “هذه المرحلة بحاجة لمن يعيد للمشروع الوطني بريقه وقادرة أن تقدم خدماتها، ولا نريد حكومة نفوذ سياسي في هذا البلد، إنما النفوذ والولاية السياسية للرئيس ومنظمة التحرير الفلسطينية”. بحسب قوله.